المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : محاسبة الزكاة عن الموجودات الثابتة



سارة نبيل
09-09-2012, 01:53 PM
محاسبة الزكاة عن الموجودات الثابتة
هي الموجودات ذات الأجل الطويل‏, ‏ ويطلق عليها في مجال المحاسبة ‏(‏الأصول الثابتة‏)‏ مثل الأراضي والمباني والأثاث والسيارات ونحوها‏, ‏ ولا يقصد من اقتنائها إعادة بيعها‏, ‏ ويمكن تقسيمها إلى‏:‏
أ*. الموجودات الثابتة بقصد الاستخدام والتشغيل ‏(‏عروض قنية‏)‏‏.‏
ب*. الموجودات الثابتة الدارة للدخل‏.‏
وفيما يلي التعريف والتقويم في الفكر المحاسبي التقليدي‏, ‏ ثم التقويم والحكم الشرعي لكل بند من بنود الموجودات الثابتة وبيان مدى خضوعها للزكاة‏.
أولا : الموجودات الثابتة المادية بقصد الاستخدام والتشغيل ‏(‏عروض القنية‏)‏
التعريف والتقويم المحاسبي التقليدي‏
هي الموجودات التي تقتنى لغرض استخدامها في التشغيل‏, ‏ وليس بغرض إعادة بيعها وتحقيق الربح مباشرة‏, ‏ ومن الأمثلة على ذلك العقارات والآلات والسيارات والأثاث والمعدات ونحو ذلك‏, ‏ وتُقوم على أساس التكلفة ناقصا الاستهلاك المتراكم‏.‏
التقويم والحكم الشرعي‏
· لا زكاة فيها‏, ‏ أي لا تدخل ضمن الموجودات الزكوية‏.
· لا يعتبر مخصص إهلاكها من المطلوبات التي تحسم من الموجودات الزكوية‏.‏
ثانيا : الموجودات الثابتة المادية الدارة للدخل
التعريف والتقويم المحاسبي التقليدي‏
هي الموجودات التي تقتنى بغرض در الدخل أو الإيراد مثل العقارات والسيارات المعدة للإيجار وغيرها مما يحتفظ به لغرض در الدخل‏, ‏ وتُقوم على أساس التكلفة ناقصا منها الاستهلاك المتراكم‏.‏


التقويم والحكم الشرعي‏
لا زكاة في أعيانها‏, ‏ ويُضم صافي دخلها إلى الموجودات الزكوية‏, ‏ وتزكى بنسبة ‏5‏‏.‏‏2‏‏%‏ وهذا هو الرأي المختار حسب ما تقرر في مجمع الفقه الإسلامي بجدة‏.‏
ثالثا: الموجودات الثابتة المعنوية بقصد الاستخدام والتشغيل
التعريف والتقويم المحاسبي التقليدي‏
هي الحقوق المعنوية النافعة التي تساعد في أعمال التشغيل في الأنشطة المختلفة‏, ‏ ولا يقصد بها در الدخل أو المتاجرة‏.‏
وتُقَوّم على أساس التكلفة وتمثل المبالغ المدفوعة في مقابل الحصول عليها بالإضافة إلى أي مصاريف أخرى ناقصا منها مخصص استهلاكها‏.‏
التقويم والحكم الشرعي‏
· لا زكاة فيها لأنها مرتبطة بالموجودات الثابتة للاستخدام‏, ‏ والقصد منها المساعدة في العملية التشغيلية‏.‏
رابعا: الموجودات الثابتة المعنوية الدارة للدخل
التعريف والتقويم المحاسبي التقليدي‏
هي الحقوق المعنوية التي تقتنى بغرض در الدخل أو الإيراد‏, ‏ مثل حقوق التأليف التي يتم إيجارها لفترة محددة بمقابل‏, ‏ مثل براءات الاختراع التي يتم تأجيرها بقصد الحصول على إيراد خلال مدة معينة‏.‏
التقويم والحكم الشرعي‏
· لا زكاة في أعيانها‏.
· يضم صافي دخلها إلى الموجودات الزكوية.
· تزكى بنسبة ‏2.50% .



إيضاحات على الموجودات الثابتة‏:‏
1. مخصص استهلاك الموجودات الثابتة‏
يمثل الانخفاض الذي حدث بسبب التشغيل والتقادم خلال عمرها‏, ‏ ويحسب قسط الاستهلاك السنوي حسب الطرق المحاسبية المختلفة‏.‏
وبالنسبة للحكم الشرعي‏‏ لا يعتبر هذا المخصص من المطلوبات التي تحسم من الموجودات الزكوية لأن ذات الموجودات لم تدخل ضمن وعاء الزكاة‏.‏
2. فوائد القروض لتمويل الموجودات الثابتة‏
يرى بعض المحاسبين أن تضاف إلى تكلفة تلك الموجودات وهذا ما يسمى في المحاسبة‏:‏ ‏(‏رسملة الفوائد‏)‏‏.‏
وبالنسبة للحكم الشرعي‏‏ فإن هذه الفوائ تعتبر من قبيل الربا‏, ‏ فإن كانت قد دفعت فقد خرجت من الموجودات الزكوية‏, ‏ أما إذا لم تدفع فلا تحسم من الموجودات الزكوية‏, ‏ لأن الفوائد لا تعتبر ديونا مستحقة شرعا ولو تم الالتزام بها أو الإلزام بدفعها قانونا‏.‏
3. مخصص صيانة وعمرة الموجودات الثابتة
والتي عادة ما تكون لأغراض الاستخدام وذلك حسب مقتضيات الحال في بعض الأحيان‏.‏
وبالنسبة للحكم الشرعي أنه لا يحسم من الموجودات الزكوية لأنه لم يصرف فعلا‏.‏
محاسبة الزكاة على الأعمال تحت التنفيذ
التعريف والتقويم المحاسبي التقليدي‏
هي مشروعات إنشائية قيد التنفيذ ولم ينته العمل فيها بعد‏, ‏ مثل مشاريع البناء‏, ‏ مشاريع الاستصلاح‏, ‏ وقد تُحوّل بعد الانتهاء إلى الموجودات الثابتة أو إلى الموجودات المتداولة حسب المقصد من المشروع‏, ‏ وتُقوم على أساس تكاليف الإنشاء حتى تاريخ إعداد الميزانية وقد يتضمن ذلك ثمن الأرض وتكاليف الرسوم الهندسية والرخص وتكلفة الخامات والعمالة‏.‏‏.‏‏.‏ ولا تستهلك حتى يتم الانتهاء ويبدأ الاستخدام‏.‏
التقويم والحكم الشرعي‏
· إذا كان الغرض منها بعد الإتمام أن تستخدم في التشغيل‏, ‏ أي عروض قنية فلا زكاة فيها‏,.
· إذا كان الغرض منها أن تحول إلى عروض تجارة فتُقوم على أساس القيمة السوقية للأراضي والخامات فقط وتدخل ضمن الموجودات الزكوية‏.‏
محاسبة الزكاة على الاستثمارات طويلة الأجل
يقصد بها الأموال المستثمرة في الموجودات المختلفة‏, ‏ وتلجأ المنشأة إلى ذلك عندما يكون لديها فائضا من الأموال عن أنشطتها الأساسية‏, ‏ والهدف من هذه الاستثمارات إما بغرض در الدخل أو بغرض التجارة‏.‏
وتتفرع الاستثمارات طويلة الأجل إلى‏:‏
أ*. الاستثمارات في الأوراق المالية‏.‏
ب*. الاستثمارات في العقارات‏.‏

سارة نبيل
09-09-2012, 01:54 PM
ويختلف التقويم المحاسبي والحكم الشرعي حسب أنواعها‏.‏
أولا : الاستثمارات في الأسهم
التعريف والتقويم المحاسبي التقليدي‏
السهم هو جزء في رأس مال الشركة المساهمة‏, ‏ ويعد حامل السهم شريكا في صافي موجودات الشركة‏, ‏ ويوجد للسهم عدة قيم منها‏:‏
1. القيمة الاسمية‏
وهي القيمة التي تحددت عند الإصدار الأول‏.‏
2. القيمة السوقية‏:‏
وهي القيمة التي تحددت على أساس العرض والطلب في سوق الأوراق المالية ‏, ‏ وتُقوم على أساس التكلفة أو السوق أيهما أقل‏, ‏ مع تكوين مخصص هبوط أسعار الأسهم إذا كانت القيمة السوقية أقل من القيمة الدفترية ‏(‏التكلفة‏)‏‏.‏
التقويم والحكم الشرعي‏
· تُقوم الأسهم بالقيمة السوقية لأغراض الزكاة‏.
· إذا قامت الشركة مصدرة الأسهم بالتزكية فلا زكاة على مالك السهم.
· إذا لم تقم الشركة بإخراج الزكاة‏, ‏ فيقوم المالك بالتزكية حسب الغرض المقتنى من أجله السهم‏.‏
‏1‏ - الاستثمارات في الأسهم بغرض در الدخل
التعريف والتقويم المحاسبي التقليدي‏
هي الاستثمارات في الأسهم المقتناة بغرض النماء ودر الدخل ويطلق عليها استثمارات طويلة الأجل وتظهر بين مجموعة الموجودات الثابتة والموجودات المتداولة‏, ‏ وتُقوم على أساس سعر التكلفة ‏(‏القيمة الدفترية‏)‏ أو القيمة السوقية أيهما أقل‏, ‏ ويُكوّن مخصص هبوط أسعار الأسهم إذا كانت القيمة السوقية أقل من القيمة الدفترية‏.‏
التقويم والحكم الشرعي‏
· إذا أمكن المالك معرفة نصيب السهم من الموجودات الزكوية للشركة الصادرة فإنه يخرج زكاة ذلك المقدار بنسبة ‏5‏‏.‏‏2‏‏%‏.‏
· وإن لم يعرف فعليه أن يضم الدخل المحصل إلى سائر الأموال الزكوية ويحسب الزكاة على الجميع بنسبة ‏5‏‏.‏‏2‏‏%‏‏.‏
ملاحظة‏:‏
التقويم لأغراض الزكاة يكون على أساس القيمة السوقية ولذلك فإن مخصص هبوط أسعار الأوراق المالية لا يحسم من الموجودات الزكوية‏.‏


‏2‏ - الاستثمارات في الأسهم بغرض التجارة
التعريف والتقويم المحاسبي التقليدي‏
هي الاستثمارات في الأسهم التي تُشترى بغرض المتاجرة‏, ‏ أي إعادة بيعها لتحقيق الربح‏, ‏ وتُقوم الاستثمارات في الأسهم بغرض المتاجرة على أساس التكلفة أو السوق أيهما أقل مع تكوين مخصص إذا كانت القيمة السوقية أقل من القيمة الدفترية‏.‏
التقويم والحكم الشرعي‏
· تُقوم الاستثمارات في الأسهم بغرض المتاجرة بسعر السوق عند حولان الحول
· تضم إلى الموجودات الزكوية‏.‏
‏3‏ - الاستثمارات في أسهم الشركات التابعة ‏(‏بغرض در الدخل‏)‏
التعريف والتقويم المحاسبي التقليدي‏
الشركة التابعة هي التي تمتلك فيها الشركة الأم بصورة مباشرة أو غير مباشرة ما يزيد عن ‏50‏‏%‏ من الأسهم التي لها حق التصويت‏, ‏ وتقوم على أساس التكلفة أو السوق أيهما أقل‏, ‏ مع تكوين مخصص إذا كانت القيمة السوقية أقل من القيمة الدفترية ‏(‏التكلفة‏)‏‏.‏
التقويم والحكم الشرعي‏
· تحسب زكاة الشركة التابعة بصورة مستقلة‏.
· ثم يحدد نصيب الشركة الأم منها على أساس نسبة الأسهم التي تمتلكها‏.
· يُضم الإيراد إلى الموجودات الزكوية للشركة الأم‏, ‏ وهذا إذا لم تقم الشركة التابعة بإخراج زكاتها مباشرة‏.‏


‏4‏ - الاستثمارات في أسهم الشركات الزميلة
التعريف والتقويم المحاسبي التقليدي‏
الشركات الزميلة هي التي ليست شركات تابعة‏, ‏ والاستثمارات في أسهم هذه الشركات يعتبر من قبيل الاستثمار طويل الأجل‏, ‏ وتقوم على أساس التكلفة أو السوق أيهما أقل‏, ‏ مع تكوين مخصص إذا كانت القيمة السوقية أقل من القيمة الدفترية ‏(‏التكلفة‏)‏‏.‏
التقويم والحكم الشرعي‏
· يطبق نفس الحكم الخاص بالاستثمارات في الأسهم بغرض در الدخل‏.
· لا يحسم مخصص الهبوط في أسعارها من الموجودات الزكوية‏.‏
‏5‏ - الاستثمارات في أسهم الشركة المشتراة
التعريف والتقويم المحاسبي التقليدي‏
أحيانا يخول للشركة أن تشتري أسهمها من سوق الأوراق المالية في حدود معينة وبشروط قانونية‏, ‏ وهذا بقصد المتاجرة وليس بغرض در الدخل‏, ‏ حيث تقوم ببيع هذه الأسهم مرة أخرى عندما تحتاج إلى قيمتها بالعملة‏, ‏ وتُقوم هذه الأسهم بسعر التكلفة ‏(‏تكلفة شراء الأسهم وقت الاقتناء‏)‏‏.‏
التقويم والحكم الشرعي‏
· تقوم على أساس القيمة السوقية عند حولان الحول
· تضم إلى الموجودات الزكوية‏.‏
‏6‏ - الاستثمارات في السندات
التعريف والتقويم المحاسبي التقليدي‏
السندات عبارة عن أدوات مالية تصدر لحاملها تمثل علاقة دائنية ومديونية وتحمل فوائد تدفع في مواعيد محددة‏, ‏ ويتعهد المقترض ‏(‏مُصدر السندات‏)‏ بدفع هذه الفوائد بالإضافة إلى إرجاع المبلغ الأصلي المقترض ‏(‏قيمة السند‏)‏ عند تاريخ الاستحقاق‏, ‏ وتُقوم السندات بسعر التكلفة مضافا إليها الحسم أو مطروحا منها العلاوة‏, ‏ وإذا كانت متداولة في السوق فيؤخذ بأقل السعرين‏, ‏ مع تكوين مخصص هبوط في أسعارها إذا كانت القيمة السوقية أقل من القيمة الدفترية ‏(‏التكلفة‏)‏‏.‏
التقويم والحكم الشرعي‏
· تُقوم السندات بالقيمة الاسمية أي مبلغ السند
· على المالك تزكية تكلفة السند بأن يضم إلى الموجودات الزكوية‏
‏7‏ - الاستثمارات في أذونات الخزانة
التعريف والتقويم المحاسبي التقليدي‏
تقترض بعض الحكومات من السوق المحلي عن طريق إصدار سندات بفائدة يطلق عليها أذونات الخزانة‏, ‏ وهي لا تختلف عن السندات العادية‏, ‏ وتُقوم أذونات الخزانة بسعر التكلفة المعدل بإطفاء الحسم من تاريخ الشراء‏.‏
التقويم والحكم الشرعي‏
· تُقوم الأذونات بالقيمة الاسمية الصادرة بها أي مبلغ الإذن
· تطبق عليها الأحكام الشرعية للسندات عموما‏.‏
‏8‏ - الاستثمارات في العقارات بقصد در الدخل
التعريف والتقويم المحاسبي التقليدي‏
‏تمثل الأموال المستثمرة في الأراضي والمباني على اختلاف أنواعها‏, ‏ وتقتنى بهدف در الدخل‏ ، وتُقَوّم حسب القاعدة المحاسبية التكلفة أو السوق أيهما أقل‏.‏
التقويم والحكم الشرعي‏
· لا زكاة في أعيانها‏.
· يضم صافي ريعها إلى بقية الموجودات الزكوية‏.
· تحسب الزكاة على الجميع بنسبة ‏5‏‏.‏‏2‏‏%‏‏.‏


‏9‏ - الاستثمارات في العقارات بقصد التجارة
التعريف والتقويم المحاسبي التقليدي‏
تمثل الأموال المستثمرة في الأراضي والمباني على اختلاف أنواعها‏, ‏ وتقتنى بغرض التجارة‏‏ ، وتُقَوّم حسب القاعدة المحاسبية التكلفة أو السوق أيهما أقل‏.‏
التقويم والحكم الشرعي‏
· تُقَوّم على أساس القيمة السوقية لها‏
· تضم إلى الموجودات الزكوية‏
محاسبة الزكاة على الموجودات المتداولة
هي الموجودات التي تقتنى بهدف التداول والبيع وتحقيق الأرباح وليس بهدف استخدامها في تحقيق الإيراد كما هو الحال بالنسبة للموجودات الثابتة ‏(‏عروض القنية‏)‏‏.‏
من أهم بنود الموجودات المتداولة‏:‏
· المخزون السلعي ‏
· بضاعة آخر المدة‏
· المدينون‏
· أوراق القبض‏
· التأمينات لدى الغير‏
· العهد لدى الغير‏
· الدفعات المدفوعة مقدما عن العقود‏
· المصروفات المدفوعة مقدما‏
· الإيرادات المستحقة‏
· الودائع وأرصدة الحسابات الجارية لدى البنوك‏
· النقدية في الصندوق‏