معايير الإعتراف بالأصل Asset Recognition Criteria



عندما يحدث الإنفاق ..فمن الممكن إعتباره إما مصروفات أو أصل . مع الوضع فى الإعتبار أن الوضع الإفتراضى لهذا الإنفاق هو كونه مصروفات . و هذا ما يحدث فعلاً مع الكثير من النفقات حيث أنها تعكس إستهلاكاً فورياً فمثلاً الإنفاق على المستلزمات المكتبية يعتبر مصروفات .



فى عدد قليل من الحالات يمكن إعتبار الإنفاق كالأصل و يتم ذلك وفقاً لمعيار أساسى و هو إمكانية تحقيق هذا الإنفاق بعض المزايا الإقتصادية التى تصب فى مصلحة المالك و تظهر فى التقارير مستقبلياً كما يوضح المثال التالى :



قامت شركة بشراء ماكينة بقيمة 90000 دولار أمريكى و تتوقع الشركة أن يكون إستخدام هذة الماكينة خلال ال5 سنوات قادمة. فبالإستناد إلى هذة البيانات يتم الإعتراف بالإنفاق كأصل يتم إحتسابه لاحقاً كإنفاق ( مصروفات ) و ذلك بإستخدام طريقة الإهلاك عبر فترة ال5 سنوات المتوقعة.



هناك معيار اخر و هو وجود طريقة فعلية يمكن من خلالها تقييم و قياس الأصل ...على سبيل المثال : سعر شراء للأصل الثابت يعتبر أداة قياس موضوعية . حيث أن المشترى ينفق مبلغ معين من المال. فى حين انه يصعب قياس قياس أنواع أخرى من الأصول الغير ملموسة والمتولدة تلقائياً داخل المؤسسة مثل العلاقة مع العملاء. و نتيجة لصعوبة القياس لا يتم الإعتراف بهذا النوع من الأصول ..كأصول فعلية إلا إن تعلقت فعلياً بمكاسب ملموسة)



و من معايير الإعتراف بالأصل كذلك هو مدى مادية الإنفاق ، و حيث أن تتبع الأصل أمر يستهلك الكثير من الوقت – وهذا ما يجب تجنبه – قد وضعت الأعمال عتبة ( حد) يتم إحتساب النفقات عندها كمصروفات ، من أجل تقليص عدد الأصول الخاصة بها. على سبيل المثال قامت شركة بوضع مستوى حدى عند قيمة 3500 دولار ..مما يعنى أن جميع أجهزة الكمبيوترالتى تم شرائها سوف يتم إدراجها تحت بند المصروفات حتى و إن كانت مرتبطة بتوفير مزايا واضحة خلال الأعوام القليلة القادمة .



*** من الموضوعات ذات الصلة :
العائد النقدى على إجمالى الإستثمار crogt (نص مترجم )