لماذا المصروفات مدينة ؟

فى المحاسبة يتم تسجيل المصروفات على أنها مدينة من أجل إحداث نقص فى حقوق المالك .



فى المعادلة المحاسبية

(assets = liabilities + owner's equity) الأصول = الخصوم + حقوق المالك)


تجد أن الأصول على الجانب الأيسر من المعادلة المحاسبية و أن الأرصدة فى حسابات الأصل على الجانب الأيسر من الحسابات . ويشار إلى الرصيد على الجانب الأيسر من الحساب بأنه رصيد مدين .




الخصوم وحقوق المالك على الجانب الأيمن من المعادلة المحاسبية و الأرصدة فى حسابات الخصوم و حقوق المالك دائماً ما تكون على الجانب الأيمن من الحسابات . الأرصدة على الجانب الأيمن من الحساب هى الأرصدة الدائنة .



و حيث أن المصروفات تسبب نقص فى الرصيد الدائن لحقوق المالك ، فإنه من المطلوب قيد مدين . . فى الوقت الذى يتم فيه تسجيل المصروفات ، فإنه يتم إدخال المبلغ كمدين فى حساب المصروفات. (الأرصدة المدينة فى حسابات المصروفات يتم إغلاقها أو تحويلها إلى حساب رأس مال المالك و ذلك فى نهاية العام).





و لمزيد من التوضيح دعنا نفترض أن شركة دفعت 500 $ نقداً كمصاريف إصلاح ضرورية . النقص فى أصول الشركة سوف يتم تسجيله ب500 دولار نقدية دائنة ( لأن الأصل النقدى دائماً ما يكون رصيداً مديناً) . ولأن القيود المدينة يجب وأن تتساوى مع القيود الدائنة ، فإنه يتم تسجيل 500 $ مدين فى حساب مصروف الإصلاح . ( القيد المدين فى حساب المصروفات يسبب إنخفاض الرصيد الدائن فى حساب رأس مال حقوق المالك ) .



إذا تكبدت الشركة 500 $ و لكنها لم تدفع نقداً ، فسوف تحتاج الشركة إلى زيادة خصومها . و تتحقق الزيادة فى حساب الخصوم ب500 دولار كرصيد دائن . ال500 دولار المدينة سوف يتم تسجيلها فى نفقة الإصلاحات ..ومجدداً القيد المدين ضرورى فى حساب المصروفات من أجل تقليص الرصيد الدائن فى حساب رأس مال حقوق المالك.


*** من الموضوعات ذات الصلة :
لماذا الإيرادات دائنة Revenues are Credited ؟ (نص مترجم)