لا شك أن نجاح مشروع رائد الأعمال ينتج في المقام الأول من نجاحه في إيجاد فكرة المشروع، ولكن توارد عشرات الأفكار على ذهن رائد الأعمال يجعله يفقد أحيانا القدرة على تمييز ما إذا كانت فكرته حقا تصلح لمشروع ناجح أم لا، ولمساعدته على تحديد ذلك طرح موقع “ياهو بيزنس” مجموعة من الأسئلة يجيب عنها رائد الأعمال ليستطيع تحديد جدوى فكرته ويقرر ما إذا كان سيبدأ في تحويلها لمشروع ناجح، وهذه الأسئلة هي:


- هل تقوم الفكرة بحل مشكلة ما؟
“الحاجة أُم الاختراع”، إذن فإن الأفكار تُولد لسد احتياج معين، وإذا كانت فكرتك لا تسد حاجة فإن بيعها وتسويقها سيكون شديد الصعوبة إن لم يكن مستحيلاً.


- هل هي فكرة قابلة للتنفيذ؟
من أسوأ الأمور التي قد يتعرض لها رائد الأعمال، وضع آماله والتمويل المتاح لديه على فكرة غير قابلة للتنفيذ، لذلك فيجب أن يتوخى الحرص ويعطي نفسه الوقت للتفكير في كيفية جعل فكرته قابلة للتنفيذ.


- هل هذه الفكرة من النوعية التي سيهتم الناس بمشاركتها ؟
إن أفضل الأفكار هي تلك التي تقوم بتسويق نفسها بنفسها، فحاول أن تضع جهدك ومالك في مشروع يلفت نظر الناس ويكون محور حديثهم، ولفعل ذلك حاول أن تتضمن فكرتك عنصرا مفاجئا حيث تكون فرصتها في النجاح أكبر.


- هل هي فكرة قابلة للاستمرار؟
هناك أفكار تبدو عبقرية لكن في النهاية ليست قابلة للاستمرار، بل هي أفكار تعتمد على الوقت الحالي فقط ولا يمكنها أن تتطور لتواكب ما حولها، لكن الأفكار الناجحة حقا هي التي يمكنها أن تستمر في تحقيق النجاح لفترة طويلة.


- هل هي فكرة تستحق الاستثمار فيها؟


الأفكار المجنونة قد تكون ذكية جدا أو مضيعة للوقت والجهد، لذلك عليك أن تحدد قيمة فكرتك وإذا ما كانت حقا ذكية أم لا، فإذا كانت إجاباتك على الأسئلة السابقة بنعم، فحاول أن تجلس لتفكر هل الناتج من هذه الفكرة يساوي المبذول من أجل تحقيقها؟