بكين: أعلنت وزارة التجارة الصينية أن مجلس الوزراء صادق على اقامة منطقة تجارة حرة تجريبية في شنغهاي، وأكد شن دان يانغ المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية أن منطقة التجارة الحرة بشنغهاي تم إنشاؤها وترقيتها على أساس 4 مناطق حرة قديمة خاضعة تحت المراقبة الجمركية، وستكسب خبرات لتعميق الإصلاح والإنفتاح في البلاد.

وذكر المتحدث "إن منطقة التجارة الحرة بشنغهاي ستكشف كيفية زيادة تعزيز التنمية من خلال الإنفتاح، وستكون هناك إبداعات جديدة في تعميق الإصلاح والإسراع بتحويل وظائف الحكومة، وتوسيع الإنفتاح في قطاع الخدمات، والإبداع في نمط الإدارة، وإنشاء نظام المراقبة المتطابق مع مناطق التجارة الحرة الدولية".

وعلى صعيد أخر، أنهت مجموعة تشينغهوا فى ولاية ييلي الذاتية الحكم بمنطقة شينجيانغ الويغورية في شمال غربي الصين المرحلة الأولى من مشروع انتاج الغاز الطبيعي بإستخدام الفحم وبدأ تشغيلها يوم 20 أغسطس الحالي.

وقد اعتبر تقرير نشرته وكالة أنباء شينخوا هذه الخطوة علامة فارقة فى تاريخ تطوير الطاقة فى شينجيانغ، وذكر أنها تدل على تحقيق الصين نجاحا كبيرا فى مجال انتاج الغاز الطبيعي بإستخدام الفحم على نطاق واسع.

وتعمل شينجيانغ على تطوير صناعة الفحم النظيف، مستفيدة من موارد الفحم والمياه والبيئة الايكولوجية وتسليم المنتجات والأسواق المستهدفة وغيرها من العوامل،وتتمسك بالكفائة العالية والانبعاثات المنخفضة وتنظيف وتصنيع وتحويل وتطوير صناعة الفحم النظيف،حيث تولى أهمية قصوى لتطوير مشروع الغاز الطبيعي المنتج من الفحم،وتخطط لإنتاج 13.5 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي من الفحم بحلول عام 2015.

ومن ناحية أخرى ، ارتفعت تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر إلى الصين بمقدار 24.13 بالمائة على أساس سنوي في يوليو ، وذلك عقب القفزة التي شهدها شهر يونيو بتسجيل 20.12 بالمائة ، وهو ما يعد أسرع نمو منذ أكثر من عامين.

وذكرت وزارة التجارة في مؤتمر صحفي إن الصين اجتذبت 9.41 مليار دولار أميركي من الاستثمار الأجنبي المباشر في الشهر الماضي، كما بلغ الحجم المجتذب خلال الأشهر السبعة الأولى للعام الحالي 71.39 مليار دولار أميركي بزيادة 7.09 بالمائة عن الفترة نفسها من العام الماضي.

وعلى جانب أخر، أظهرت أرقام صادرة عن مصلحة الجمارك الصينية أن صادرات الصين ووارداتها شهدت ارتفاعا بنسبة 7.8 بالمائة في يوليو إلى 354.16 مليار دولار أميركي على أساس سنوي.

ورغم أن معدل النمو كان أقل بنسبة 2 بالمائة عما كان عليه في يونيو، فقد أعربت وزارة التجارة عن توقعها باستمرار استقرار التجارة الخارجية الصينية في النصف الثاني من العام الجاري ، نظرا لانتعاش الطلب الخارجي وبدء ظهور تأثير السياسات التفضيلية التجارية.

وذكر المتحدث باسم الوزارة شن دان يانغ في مؤتمر صحفي ان زيادة سرعة نمو الصادرات والواردات في يوليو ترجع إلى السياسة الميسرة للتجارة وسلسلة من السياسات الاقتصادية العامة ، مضيفا أن هذه السياسات تدفع بقوة تعزيز زيادة الصادرات أما نمو الواردات فيشهد أيضا زيادة ملحوظة بسبب إنتعاش الطلب الداخلي.




- See more at: الصين تقيم منطقة تجارة حرة تجريبية في مدينة شنغهاي