وتتضمن إجراءات تحديد معدلات التحميل للتكاليف الصناعية غير المباشرة إتباع الخطوات الآتية :

أولا : تحديد مراكز التكاليف : أ- مراكز تكاليف إنتاج
ب- مراكز خدمات إنتاجية
ج- مراكز تكاليف تسويقية
د- مراكز خدمات إدارية وتمويلية
هـ - مراكز العمليات الرأسمالية
ثانيا : حصر وتقدير التكاليف الصناعية غير المباشرة : تحدث التكاليف الصناعية غير المباشرة
أثناء السنة المالية ، ومن الصعوبة بمكان معرفتها أولا بأول ، ولا بد من الإنتظار حتى
نهاية السنة ، مما يفقد محاسبة التكاليف أهميتها .
لذلك يجب على المحاسب أن يقوم بتحديد التكاليف الصناعية غير المباشرة مقدما على أساس
تقديري والعمل على تحميل وحدات النشاط ( وحدات التكلفة ) بنصيبها من العناصر التقديرية .
ثالثا : تخصيص وتوزيع التكاليف الصناعية غير المباشرة على المراكز :
يمكن التمييز بين ثلاث أنواع من بنود التكاليف غير المباشرة لأغراض التحميل على مراكز التكلفة وهي : أ- بنود خاصة : وهي عبارة عن بنود التكاليف التي يستفيد منها مركز تكلفة واحد فقط أي أنها تخصه دون غيره من المراكز ولذلك تحمل عليه مباشرة مثلا إهلاك الآلات في مركز نعين يحمل رأسا على هذا المركز ، بينما تكلفة المواد غير المباشرة لمركز آخر تحمل عليه دون غيره من المراكز ، وكذلك تكلفة الوقت الضائع العادي في مركز آخر تحمل على نفس المركز الخاصة به . ب- بنود مشتركة : وهي عبارة عن بنود التكلفة التي يشترك في الاستفادة منها مجموعة من مراكز التكاليف دون مراكز أخرى وتوزع على المراكز المستفيدة حسب الأساس المناسب مثلا مصاريف القوى المحركة توزع على المراكز التي يوجد بها آلات أو معدات حسب قوة الآلات والمعدات ( بالحصان ، أو ساعات دوران التشغيل ، أو ساعات الدوران) ج-بنود عامة : هي عبارة عن البنود التي يستفيد منها جميع مراكز التكاليف بالمنشأة دون استثناء ويتم توزيعها على المراكز المستفيدة حسب الأساس المناسب لطبيعة كل عنصر مثلا إيجار المبنى يعتبر بند عام ويوزع على جميع المراكز على أساس المساحة التي بشغلها كل مركز .
و من الملاحظ بالنسبة للبنود الخاصة أنها لا توزع وإنما يتم تخصيص البند بصورة مباشرة على مركز معين يعتبر هو المستفيد الوحيد من هذا البند ( يطلق على هذه العملية تخصيص ) ، بينما بالنسبة للبنود المشتركة أو العامة فلا يمكن تخصيصها لمركز تكلفة معين ، بل يجب توزيعها على المراكز المستفيدة طبقا لطبيعة كل بند من البنود ( يطلق على هذه العملية توزيع ) .
وفيما يلي بعض بنود التكاليف الصناعية غير المباشرة وأسس توزيعها على المراكز التي تشترك في الاستفادة منها :

البند الأساس المناسب للتوزيع
مصروفات المباني
إيجار المباني، استهلاك المباني ، تصليحات المباني ، الضرائب ، التأمين على المباني ، مصروفات التدفئة أو التكييف
هذه البنود تتعلق باختصاص واحد أو وظيفة واحدة لذا يمكن إنشاء مركز خاص بها يسمى مركز المباني ، وفي حالة عدم وجود مركز للمباني ضمن مراكز التكاليف بالمنشأة توزع هذه البنود حسب المساحة في المراكز المستفيدة
مصروفات الإضاءة قراءة العدادات في المراكز المستفيدة ، أو عدد اللمبات أو المساحة في كل مركز
مصروفات صيانة وتصليحات الآلات الساعات التي قضاها عمال الصيانة في كل مركز أو ساعات دوران الآلات ، أو قيم الآلات في كل مركز
مصروفات التأمين على الآلات أو الأصول
قيم الآلات أو الأصول في كل مركز
إهلاك الآلات أو الأصول
قيم الآلات أو الأصول في كل مركز
مصروفات القوى المحركة قوة الآلات بالحصان أو عدد ساعات دوران الآلات في كل مركز
مصروفات الإشراف (أجور المشرفين ) عدد العاملين أو سعات العمل في كل مركز
مصروفات الخدمات المقدمة للعاملين
( مطعم ، عيادة طبية ، شؤون أفراد )
عدد العاملين أو الأجور في كل مركز أو ساعات العمل
مصروفات التخزين المساحة التخزينية المخصصة لكل مركز ، حجم المواد المنصرفة لكل مركز ، عدد أذون أو مرات الصرف لكل مركز
























رابعا : توزيع تكاليف مراكز الخدمات على مراكز الإنتاج :
طرق توزيع تكاليف مراكز الخدمات على مراكز الإنتاج :

  1. طريقة التوزيع الإجمالي :

تقوم على أساس تجميع تكاليف مراكز الخدمات الإنتاجية ثم توزيعها مرة واحدة على مراكز
الإنتاج باستخدام أساس توزيع مناسب .
مزاياها : بسيطة وسهلة التطبيق في المصانع الصغيرة التي لا تكثر فيها المراكز والتي لا تنتج
منتجات متعددة
عيوبها : أنها توزع التكلفة على مراكز الإنتاج بناء على أساس واحد مع أن طبيعة الخدمة في المراكز تختلف و الاستفادة قد تتفاوت بين المراكز ، بالإضافة إلى أن بعض مراكز الخدمة قد تؤدي خدمات لمراكز الخدمات الإنتاجية الأخرى بمعنى إهمال الخدمات المتبادلة بين المراكز .


  1. طريقة التوزيع الانفرادي :

تقوم هذه الطريقة على توزيع تكلفة مراكز الخدمات كل على حده ( بمفرده ) على مراكز
الإنتاج باستخدام أساس مناسب يتفق مع طبيعة الخدمات التي يؤديها مركز الخدمة .
مزاياها : عالجت بعض عيوب طريقة التوزيع الإجمالي وهي توزيع تكلفة كل مركز على حده
باستخدام أساس مناسب لطبيعة الخدمة في كل مركز .
عيوبها : أنها توزع تكاليف مراكز الخدمات فقط على مراكز الإنتاج بمعنى تتجاهل الخدمات
المتبادلة بين المراكز .

3 – طريقة التوزيع التنازلي :
يتم توزيع تكاليف مراكز الخدمات طبقا للأهمية النسبية لخدمات كل مركز بالنسبة للمراكز
الأخرى ، وعليه يتم ترتيب مراكز الخدمات ترتيبا تنازليا حسب أهمية كل مركز بالنسبة للمراكز
الأخرى . فالمركز الذي يؤدي خدمات لأكبر عدد من المراكز الأخرى يعتبر أكثر أهمية ، ثم يليه
في الترتيب المركز الذي يؤدي خدمات لعدد أقل من المراكز .
مزاياها : عالجت عيوب الطريقتين السابقتين ولم توزع تكلفة مراكز الخدمات فقط على مراكز
الإنتاج ، بل ووزعت تكلفة مراكز الخدمات على مراكز الخدمات الإنتاجية والتي
استفادت من الخدمة ( مثلا مركز التخزين يخدم مركز الصيانة فيتم توزيع تكلفته على
مركز الصيانة و المراكز الإنتاجية )
عيوبها : تجاهلت الخدمات المتبادلة بين مراكز الخدمات ( مثلا مركز الصيانة يخدم مركز
التخزين وبالتالي لا بد من أن يتحمل مركز التخزين جزء من تكلفة مركز الصيانة وهذا
ما تجاهلته هذه الطريقة عند توزيع التكاليف )

4- طريقة التوزيع التبادلي :
تعمل على معالجة نواحي القصور التي تضمنتها الطرق السابقة لأنها تأخذ في اعتبارها قيمة الخدمات المتبادلة بين كافة مراكز الخدمات الإنتاجية ، وبناء على هذه الطريقة يتم توزيع تكاليف مراكز الخدمات الإنتاجية على أساس الخدمات المتبادلة فيما بينها أولا ثم توزيع إجمالي تكاليف كل مركز خدمة على مراكز الإنتاج فقط .


خامسا : استخراج معدلات التحميل :
بعد أن يتم تجميع تكاليف مراكز الإنتاج ( تكلفته الأصلية + نصيبه من تكاليف مراكز الخدمات ) يتم استخراج معدل التحميل الذي سوف يستخدم في إعادة تحميل التكاليف الصناعية غير المباشرة على الوحدات المنتجة .
ويتم إعداد معدلات التحميل على أسس مناسبة تتفق مع ظروف كل مركز من مراكز الإنتاج ومدى علاقته بالوحدة المنتجة .
ومن السهولة إجراء هذا التحميل لو أن مركز الإنتاج يتخصص في إنتاج منتج واحد ، ففي هذه الحالة يمكن استخدام المعادلة التالية :
معدل التحميل = تكاليف صناعية غير مباشرة تقديرية خاصة بالمركز
عدد الوحدات المنتجة بالمركز
وباستخدام هذا يمكن تحديد نصيب كل وحدة منتجة من التكاليف الصناعية غير المباشرة .
و يندر أن نجد مركز إنتاجي يتخصص في إنتاج منتج واحد ، ولا يمر هذا المنتج على المراكز الأخرى داخل المنشأة . بالإضافة إلى وحدات المنتج التي تمر داخل مركز واحد قد تستغرق أوقات مختلفة لإتمامها ( مثلا منج س يستغرق 30 دقيقة ، منتج ص يستغرق 50 دقيقة ) .
ولهذا لا يمكن استخدام معدل تحميل على أساس عدد الوحدات المنتجة ، بل يتم استخدام معدلات تحميل مناسبة لطبيعة نشاط كل مركز على حدة . وأهم الأسس التي يمكن استخدامها في تحميل وحدات الإنتاج بنصيبها من التكاليف غير المباشرة ما يلي :

  1. معدل التحميل على أساس عدد وحدات الإنتاج :

تكاليف صناعية غير مباشرة تقديرية خاصة بالمركز
عدد الوحدات المنتجة
تطبق إذا كان المشروع ينتج منتج واحد أو مجموعة من المنتجات المتشابهة


  1. معدل تحميل على أساس نسبة مئوية من تكلفة المواد المباشرة :

تكاليف صناعية غير مباشرة تقديرية خاصة بالمركز ×100
تكلفة المواد المباشرة التقديرية
يتم استخدام هذا المعدل في حالة وجود علاقة طردية بين تكلفة المواد المباشرة والتكاليف الصناعية غير
المباشرة

  1. معدل تحميل على أساس نسبة مئوية من الأجور المباشرة :

تكاليف صناعية غير مباشرة تقديرية خاصة بالمركز ×100
تكلفة الأجور المباشرة التقديرية
يتم استخدام هذا المعدل في حالة وجود علاقة طردية بين تكلفة الأجور المباشرة والتكاليف الصناعية
غير المباشرة

  1. معدل تحميل على أساس ساعات عمل مباشر :

تكاليف صناعية غير مباشرة تقديرية خاصة بالمركز
عدد ساعات عمل مباشر تقديري
تستخدم في حالة أن العمل يعتمد على العمل الإنساني

  1. معدل تحميل على أساس ساعات دوران آلات :

تكاليف صناعية غير مباشرة تقديرية خاصة بالمركز
عدد ساعات دوران آلات

تستخدم إذا كان العمل يعتمد على العمل الآلي

وتستخدم المعدلات ( النسبة ) في تحديد نصيب كل منتج تم إنتاجه داخل المراكز من التكاليف الصناعية غير المباشرة وذلك عن طريق ضرب المعدل في الأساس المختار