1 – أهمية المحاسبة المالية


ظهرت الحاجة إلي المحاسبة accounting كنتيجة لحدوث المعاملات التجارية والمالية واستخدام النقود كوسيلة لقياس هذه المعاملات .وكان من نتيجة النمو المستمر في قطاع الأعمال والتوسع في استثمار الأموال والموارد أن ظهرت الحاجة إلي وجود نظام فعال يكون قادر علي توفير وقياس المعلومات المتعلقة بنتائج استخدام الأموال في تلك النشاطات وتحديد مدي كفاية إدارة تلك النشاطات .





وقد تولي النظام المحاسبي تحقيق هذه الوظائف من خلال القيام بثلاث مهام رئيسية هي : -


1 – التجميع...


فالمحاسبة تهتم بتسجيل ومتابعة الأحداث المتعلقة بالحصول علي الأموال من أصحابها واستخدامها في النشاطات أولا بأول وبحسب تواريخ حدوثها من واقع المستندات ( مدخلات النظام المحاسبي ) والتعبير عنها بوحدات النقد السائدة باعتبارها الوحدات العامة للقياس المالي .


2 – المعالجة ( التجهيز )...


حيث تقوم المحاسبة بمعالجة الأحداث الإقتصادية وذلك لقياس مصادر الأموال والموجودات التي تقع في حوزة المنشأة وتحديد التغيرات التي تطرأ عليها .


3 – التقرير...


حيث تستخدم المحاسبة القياسات السابقة في التقرير عن نتائج نشاطات المشروع من خلال قوائم مالية وتقارير دورية وغير دورية ( مخرجات النظام المحاسبي ) .





من خلال العرض السابق يمكن القول بأن المحاسبة تشكل نظاما للمعلومات يتكون من ثلاث عناصر هي


( المدخلات – والمعالجة – والمخرجات ) وذلك لقياس وإيصال معلومات تتعلق بالنشاطات المالية للمشروعات لتوفير المعلومات التي تحتاجها فئات عديدة داخل وخارج المشروع بهدف استخدامها في مجالات التخطيط وتقييم الأداء واتخاذ القرارات .





2 – أهم تقارير المحاسبة المالية ( المخرجات )





من خلال العرض السابق تبين لنا أن المعلومات المحاسبية يتم نقلها وإيصالها باستخدام مخرجات النظام المحاسبي .


والمحاسبة كنظام تنتج مجموعتين رئيسيتين من التقارير : -


- الأولــي ... تقارير داخلية( خاصة )... يتم إعدادها للمديرين والفريق الإداري داخل المشروع .


- الثانيــة ... تقارير خارجية( ذات غرض عام )... تقدم للمستفيدين الخارجيين المعلومات العامة التي يحتاجونها لاتخاذ قراراتهم .


ويطلق علي هذا النوع الأخير من التقارير القوائم المالية financial statements .








وحتي تتضح الصورة في عقل القارئ سأتناول فيما يلي مثال مبسط يهدف إلي توضيح سريع لطبيعة عمل المحاسبة المالية بصورة عامة وأهم القوائم المالية ذات الغرض العام التي تنتجها : -





1 - بفرض أنه في بداية عام 2000 كان لدي عبدالرحمن مبلغ 130000 ريال ، وأنه حصل علي قرض قيمته 20000 ريال .


فعلي ذلك يكون مجموع مصادر الأموال ( أو الحقوق ) لدي عبدالرحمن هو


130000 + 20000 = 150000 ريال .


2 – وبفرض أن عبدالرحمن إستخدم هذه الأموال ( المصادر ) كالآتي : -


شراء عقار بمبلغ 110000 ريال


شراء سيارة بمبلغ 30000 ريال


واحتفظ بالباقي نقدا وقدره 10000 ريال


وعليه سيكون مجموع الإستخدامات ( الممتلكات ) = 110000 + 30000 + 10000 = 150000 ريال .


3 – بناءا علي ماسبق فإننا يمكن أن ننظر للموقف المالي لعبدالرحمن من زاويتين أو من جانبين هما : -


مصادر الأموال المتاحة ، واستخدمات تلك الأموال وذلك كما يلي : -











استخدامات الأموال مصادر الأموال


( الممتلكات ) ( الحقوق )





10000 نقدية 20000 قرض


30000 سيارة


110000 عقار 130000 صافي مايملك


150000 الإجمالي 150000








شكل ( 1 – 1 )


مصادر واستخدامات الأموال لعبد الرحمن الذي بدأ نشاطه في أول عام 2000 ( القائمة الأفقية )








يظهر الشكل السابق أن جملة مايملكه عبدالرحمن في هذه اللحظة هو مبلغ 150000 ريال ، ونظرا لأنه يستحق عليه قرض ( إلتزام واجب السداد للغير ) قدره 20000 ريال ، فإن صافي مايملكه عبدالرحمن يتمثل فيما يلي :-








10000 نقدية + 30000 سيارة + 110000 عقار – 20000 قرض = 130000 ريال








شكل ( 1 – 2 )





كذلك يظهر الشكل السابق ( 1 – 1 ) الموقف أو الحالة المالية لعبدالرحمن في بداية عام 2000 بقائمة أفقية


وهذا الشكل يسمي قائمة المركز المالي statement of financial position


أو الميزانية balance sheet في تاريخ محدد .


وتكون هذه القائمة علي شكل معادلة من جانبين كما يلي : -





ماله = ماعليه


أو الممتلكات = الحقوق


أو استخدامات الأموال = مصادر الأموال














لاحظ أن .......





من المتعارف عليه محاسبيا عرض الممتلكات أولا في الجانب الأيمن من قائمة المركز المالي مع البدء بالعناصر الأكثر سيولة أولا كالنقدية ثم الأقل سيولة بعد ذلك كالعقار .


أما مصادر الأموال أو الحقوق فإنها تعرض في الجانب الأيسر حيث نبدأ بعرض الديون التي تستحق للغير أولا كالقروض ثم المصادر المملوكة ثانيا ( رأس المال ) .














من خلال العرض السابق يمكن أن نستعرض بعض المصطلحات المحاسبية الأساسية كما يلي : -








1- الميزانية balance sheet أو قائمة المركز المالي position statement


هي كشف أو قائمة أو بيان أو تقرير يظهر موقف الوحدة أو وضعها المالي في تاريخ محدد في صورة قيم أو أرصدة الموجودات / والممتلكات / والمطلوبات / والحقوق .





2 – الأصول ( الموجودات أو الممتلكات ) assets


هي موارد أو منافع إقتصادية ( كالنقدية والسيارات والعقارات في المثال السابق ) تقتنيها الوحدة أو المنشأة أو المشروع باستخدام مصادرها المتاحة وذلك لتوفير الخدمات والمنافع التي تحتاجها مستقبلا .





3 – الخصوم ( المطلوبات أو الحقوق تجاه الغير ) liabilities


هي ديون أو التزامات اقتصادية عبارة عن مبالغ واجبة الأداء أو مسئولية قائمة تجاه طرف آخر يتم سدادها باستخدام بعض أصول ( ممتلكات ) الوحدة . وتنقسم الخصوم إلي قسمين : -





أ – إلتزامات خارجية external liabilities ...


وهي المبالغ أو الديون واجبة الأداء من المنشأة إلي أطراف خارجية ( مثل القرض في المثال السابق ) .





ب – حقوق الملكية owners equity ...


وهي حقوق أصحاب رأس المال علي ماتمتلكه المنشأة . ويطلق عليها صافي الأصول


وهي = إجمالي الأصول ( 150000 ) – إجمالي الخصوم ( 20000 )


فحقوق الملكية تمثل إلتزام علي الوحدة أو المنشأة كشخص إعتباري ( له شخصية معنوية يوجدها القانون ) تجاه أصحابها أو ملاكها . ويعتبر رأس المال هو أهم عناصر حقوق الملكية .








4 - استكمالا للشرح والتوضيح يمكن أن نلخص الموقف المالي لعبد الرحمن باستخدام تقرير يطلق عليه


قائمة المركز المالي ولكن هذه المرة في شكل قائمة رأسية وذلك كما يلي : -








أصول ( ممتلكات )





نقدية 10000 ريال


سيارات 30000 ريال


عقار 110000 ريال





الإجمالي 150000 ريال





خصوم ( حقوق أو مطلوبات )





قرض 20000 ريلل


رأس المال 130000 ريال





الإجمالي 150000 ريال








شكل ( 1 – 3 )


قائمة المركز المالي لعبد الرحمن في بداية عام 2000 ( القائمة الرأسية )











5 – بفرض أنه خلال عام 2000 حدثت الأحداث المالية التالية ( عن عام كامل ) : -


- بلغت إيرادات عبد الرحمن 400 ريال شهريا × 12 شهر = 4800 ريال


- بلغت نفقاته خلال العام 2800 ريال وهي عبارة عن : -


1200 إيجار سكن 400 مصروف الكهرباء 1200 مصروفات أخري





فإننا نستطيع أن نلخص هذه المعلومات السابقة عن عبدالرحمن خلال عام 2000 كالتالي : -





الإيرادات 4800 ريال





نستنزل منها نفقات الفترة ( أعباء / مصروفات )





إيجار 1200 ريال


كهرباء 400 ريال


أخري 1200 ريال 2800 ريال





زيادة الإيرادات عن النفقات ( صافي الربح / صافي الدخل ) 2000 ريال








شكل ( 1 – 4 )


بيان بإيرادات ومصروفات عبدالرحمن عن عام 2000





ويوضح الشكل السابق ( 1 – 4 ) أن صافي دخل عبدالرحمن عن نشاطه خلال عام 2000 قد تحدد بناءا علي مقارنة أو مقابلة أو مضاهاة ( matching) إجمالي إيراداته عن الفترة بإجمالي نفقاته عن نفس الفترة


أو بعبارة أخري : -





إيرادات الفترة – نفقات الفترة = صافي الربح ( صافي الدخل ) للفترة








ويسمي الشكل السابق ( 1 – 4 ) بقائمة الدخل أو قائمة نتيجة النشاط income statement





من خلال العرض السابق يمكن أن نستعرض بعض المصطلحات المحاسبية الأساسية كما يلي : -








1– قائمة الدخل ( أو قائمة نتيجة النشاط ) income statement


هي كشف أو قائمة أو بيان أو تقرير يصور نتيجة النشاط عن فترة زمنية معينة ، عن طريق إستنزال مصروفات الفترة من إيراداتها .





2 – الإيرادات revenues


هي تدفقات داخلة تنعكس في زيادة الأصول ( كالنقدية ) أو نقص في الخصوم أو كليهما خلال فترة ما نتيجة تأدية خدمة أو بيع سلعة أو تسليم منتج أو ممارسة نشاط يدخل ضمن العمليات الرئيسية المستمرة .





3 – النفقات expenses


هي تدفقات خارجة تنعكس في نقص أو استنفاد الأصول ( كالنقدية ) أو تحمل إلتزام ( دين ) أو كليهما خلال فترة ما نتيجة تأدية خدمة أو بيع سلعة أو تسليم منتج أو ممارسة نشاط يدخل ضمن العمليات الرئيسية المستمرة .





4 – صافي الدخل أو الربح ( الخسارة ) net income or profit


هو مقدار تجاوز ( نقص ) الإيرادات والمكاسب علي النفقات والخسائر خلال مدة زمنية معينة . وينعكس هذا التجاوز ( النقص ) علي حقوق أصحاب المشروع أو صافي الأصول .


6 – إذا اعتبرنا أن المعلومات السابقة لاتتعلق بشخص طبيعي ( عبدالرحمن ) بل تتعلق بشخص معنوي


( إعتباري ) يطلق عليه إسم المنشأة أو المنظمة أو الوحدة الإقتصادية ، وأن قائمة الدخل السابقة هي قائمة الدخل الخاصة بنشاط المنشأة عن عام 2000 ، فإننا يمكن أن نصور قوائم المركز المالي للمنشأة في بداية ونهاية عام 2000 كالتالي : -








المركز المالي في بداية عام 2000





نتيجة النشاط عن عام 2000


( قائمة الدخل )





المركز المالي في نهاية عام 2000





الأصول





نقدية 10000


سيارات 30000


عقار 110000





إجمالي الأصول 150000





الخصوم





قرض 20000


رأس المال 130000





إجمالي الخصوم 150000








الإيرادات 4800





يستنزل النفقات





إيجار 1200


كهرباء 400


أخري 1200





إجمالي النفقات 2800





صافي الدخل 2000





الأصول





نقدية(10000+2000) 12000


سيارات 30000


عقار 110000





إجمالي الأصول 152000





الخصوم





قرض 20000


رأس المال(130000+2000) 132000





إجمالي الخصوم 152000









شكل ( 1 – 5 )


قائمة نتيجة نشاط المنشأة عن عام 2000 وقوائم مركزها المالي في بداية عام 2000 وفي نهايته

















لاحظ أن ....





من خلال الشكل السابق ( 1 – 5 ) يتضح مايلي : -


1 – إن تحديد المركز المالي للمنشأة في نهاية العام تطلب إضافة نتيجة النشاط خلال العام إلي المركز المالي للمنشأة في بداية العام .


2 – رأس المال في نهاية الفترة = رأس المال في بداية الفترة ( 130000 ) + صافي دخل الفترة ( 2000 )


3 – إن خصوم المنشأة في نهاية الفترة ( 152000 ) هي عبارة عن : -


مصدر مملوك وهو رأس المال المضاف إليه الربح ( 132000 )


مصدر مقترض وهو ( 20000 )


وأن هذه الخصوم مستثمرة في عقار قيمته 110000 + 30000 سيارات + 12000 نقدية























ويمكن أن يتم حساب التغير في عناصر المركز المالي في نهاية الفترة عن بدايتها كما يلي : -








بنود المركز المالي نهاية عام 2000 بداية عام 2000 الفرق ( 1 – 2 )





الأصول


عقار 110000 110000 صفر


سيارات 30000 30000 صفر


نقدية 12000 10000 2000





152000 150000 2000


الخصوم


قرض 20000 20000 صفر


رأس المال 132000 130000 2000





152000 150000 2000








شكل ( 1 – 6 )


التغير في عناصر المركز المالي في نهاية الفترة عن بدايتها








لاحظ أن ....





من خلال الشكل السابق ( 1 – 6 ) يتضح لنا مايلي : -


1 - يمكن أن نستنتج صافي الدخل بطريقة أخري وذلك من خلال مقارنة التغير في قيمة بند حقوق الملكية في نهاية الفترة عن بدايتها . ( يطلق علي بند حقوق الملكية أحيانا إسم صافي أصول المنشأة أو قيمة المنشأة ) .


2 – تعتبر قائمة المركز المالي وقائمة الدخل جزءا مهما من التقارير المالية الخارجية التي ينتجها النظام المحاسبي وتعتبر هذه القوائم ذات غرض عام لأنها توفر معلومات عن الأداء المالي للمنشأة للأطراف الخارجية.


3 – صافي الدخل المتولد خلال الفترة ( 2000 ) أدي إلي زيادة مصادر الأموال ( رأس المال ) بمقدار هذا الدخل المتولد ( 2000 ) وفي نفس الوقت ظهر ضمن بند النقدية في جانب الأصول كاستخدام للأموال .


4 – إن إعداد التقارير أو القوائم ذات الغرض العام في الواقع العملي يستلزم القيام بتسجيل عمليات الشروع recording أولا بأول ثم تصنيفها classification حسب نوعياتها ، وأخيرا تلخيصها summerizing وإعداد القوائم المالية reporting .














بعد هذا التقديم لأهمية المحاسبة المالية وأهم مخرجاتها ننتقل الآن إلي تعريف المحاسبة والمستفيدون منها والوحدات الإقتصادية ومهنة المحاسبة .





3 – تعريف المحاسبة المالية وخصائصها المميزة





إن أهمية المحاسبة المالية تنبع من قدرتها علي توفير المعلومات التي يحتاجها العديد من المستخدمين للإستفادة منها في عمليات التقييم واتخاذ القرارات .


فمستخدمي المعلومات المحاسبية يحتاجون إلي معلومات عديدة عن نشاطات ونتائج أعمال الوحدات الإقتصادية وتلعب المحاسبة المالية دورا رئيسيا في توفير وإيصال هذه المعلومات إليهم وذلك من خلال تجميعها ومعالجتها للإحداث المالية وإنتاج التقارير المتعددة .











الوحدات الإقتصادية ( منشآت الأعمال )






المحاســــــبة



















































شكل ( 1 – 7 )


دورة المحاسبة في توفير المعلومات اللازمة لاتخاذ القرارات





ويوضح الشكل التالي أن المحاسبة كنظام معلومات تتولي معالجة أحداث المنظمة يدويا أو علي الحاسب الآلي من خلال عمليات التجميع والتصنيف والتوبيب والتلخيص







مخرجات


تقارير ذات غرض عام وخاص وغيرها



معالجة


طبقا لأجراءات القيد المزدوج يدويا أو بالحاسب



مدخلات





الأحداث والعمليات


































شكل ( 1 – 8 ) المحاسبة كنظام معلومات وأهم مخرجاتها


وتتمثل أهم مخرجات هذا النظام فيما يلي : -


تقارير مالية ذات غرض عام





قائمة المركز المالي


قائمة الدخل


قائمة التغير في حقوق الملكية ( أو الأرباح المحتجزة / المبقاة )


قائمة مصادر واستخدامات الأموال ( أو التدفقات النقدية )





ويتم توفير هذه القوائم للمستفيدين الخارجيين الذين ليس لهم سلطة أو قدرة كاملة للحصول علي المعلومات اللازمة لقراراتهم من المنشأة . كالمستثمرين والمقرضين والعملاء والموردين والموظفين .





تقارير مالية ذات غرض خاص





وهذه تعد للمستخدمين الخارجيين الذين لهم سلطة أو قدرة علي الحصول علي المعلومات اللازمة لهم من المنشأة مثل الأجهزة الحكومية المعنية بالضرائب والرقابة ومتابعة تطبيق المعايير المحاسبية والتخطيط والإحصاء ومصلحة الزكاة والدخل .





تقارير داخلية عن نشاط المشروع





وهذه توجه إلي المستفيدين الداخليين كإدارة المشروع وذلك للتخطيط والرقابة علي نشاطاته بشئ من التفصيل .








بناءا علي ماسبق يمكن تعريف المحاسبة بأنها


نظام معلومات يعني بتجهيز وقياس ( معالجة ) وعرض ( الإفصاح ) الأحداث الاقتصادية للوحدة وبيان آثارها علي مركزها المالي ونتائج أعمالها .











من خلال العرض السابق نلاحظ أن المحاسبة المالية تتميز بالخصائص التالية : -


1 – أنها نظام معلومات متكامل يمكن تنفيذ مهامه يدويا أو باستخدام الحاسب الآلي .


2 – أنها نشاط خدمي يهدف إلي إيصال المعلومات للمستفيدين .


3 – أنها أحد فروع العلوم الاجتماعية التي لها مجالا فكريا .


4 – أنها مهنة لها تنظيم وقواعد لاشتراط مزاولتها .


5 – أن لها العديد من التنظيمات الرسمية والعلمية والمهنية التي تهتم بتأصيلها وتطويرها فكريا وعمليا .








4 – المستفيدون من المعلومات المحاسبية





هناك نوعين رئيسيين من مستخدمي المعلومات المحاسبية





النـوع الأول .. فئة المستخدمين الداخليين internal users


وتتمثل في الفريق الإداري داخل المنشأة علي مختلف المستويات الإدارية .





النوع الثاني ... فئة المستخدمين الخارجيين external users


وهؤلاء يمكن تصنيفهم كالتالي : -


أ – مستفيدون خارجيون ليس لهم سلطة أو قدرة مؤثرة في الحصول علي المعلومات المحاسبية وهؤلاء..





1 – إما أن يكون لهم اهتمام مباشر بالمنشأة كالمستثمرين الماليين ( الملاك ) والعملاء والموردين والموظفين .


2 – أو ليس لهم إهتمام مباشر بالمنشآة كالاتحادات التجارية والصناعية والعمالية والمحللين والمستشارين المالييين ومراكز البحث العلمي والمجتمع بوجه عام .


ب – مستفيدون خارجيون لهم سلطة أو قدرة مؤثرة في الحصول علي المعلومات المحاسبية اللازمة لهم





كالإجهزة والدوائر الحكومية المعنية بالضرائب والزكاة والرقابة العامة وتقديم الدعم والإعانات وأجهزة التخطيط للاقتصاد القومي وهيئات سوق المال والأجهزة الرسمية والمهنية المعنية بإصدار المعايير المحاسبية ومتابعة تطبيقها .















شكل ( 1 – 9 ) فئات مستخدمي المعلومات والتقارير المحاسبية











وبناءا علي هذا التصنيف يمكن القول أن هناك فرعين رئيسيين للمحاسبة علي مستوي الوحدة الإقتصادية : -





1 – فرع يختص بتوفير المعلومات المحاسبية للأستخدامات الداخلية في المنشأة وهو المحاسبة الإدارية


management accounting وتكون معلوماته أكثر تفصيلا .


ومن أمثلة ذلك تقارير معلومات التكاليف الفعلية للممنتجات والخدمات والربحية .








لاحظ أن ...


خلال التطور التاريخي للمحاسبة كان يشار في البداية لهذا الفرع المحاسبي باسم محاسبة التكاليف


cost accounting إلا أنه في التطور المعاصر كثيرا ما يستخدم في هذا الشأن مصطلح


المحاسبة الإدارية .








2 – والفرع الآخر يختص بتوفير المعلومات المحاسبية للاستخدامات الخارجية والعامة وهو المحاسبة المالية


financial accounting . ويهتم أساسا بإعداد التقارير المالية ذات الغرض العام


general purpose financial reports للمستخدمين المعنيين بإجراء عمليات تقييم الأداء العام واتخاذ القرارات المالية من خارج المنشأة .


ويجب أن يتوافر في هذه التقارير قدر مناسب من الدقة والموضوعية وعدم التحيز لذلك يتم إعدادها طبقا لمعايير


standards محددة يتم عادة إعتمادها من طرف خارجي مستقل يعرف بمدقق أو مراقب أو مراجع الحسابات الخارجي .


كما يهتم هذا الفرع بإعداد تقارير مالية ذات غرض خاص كتلك التي تعدها المنشأة لأجهزة الضرائب والزكاة والرقابة والتخطيط ( كما هو موضح بشكل 1 – 9 )





5 – الوحدات الاقتصادية محل المحاسبة





إن مفهوم الوحدة الإقتصادية economic entity أو منشأة الأعمال يشير إلي تنظيم يتكون من شخص أو أكثر يتولي تجميع الموارد الاقتصادية واستخدامها لتوفير السلع والخدمات سواء بهدف تحقيق ربح نتيجة بيع السلع والخدمات بأعلي من تكلفتها أو لا . ( not – for – profit ).





فمصطلح منشأة قطاع الأعمال يشير عادة إلي شخص معنوي أو إعتباري يعني بما يلي : -


1 – تجميع الموارد المالية ( مصادر الأموال ) للقيام بالنشاط وذلك من خلال أربعة مصادر رئيسية هي :-


- أصحاب المنشأة ( الملاك / المستثمرين ) .


- المقرضون.


- موارد المنشأة الذاتية التي نجحت في توفيرها من عملياتها السابقة .


- الإعانات والمساعدات الخارجية .








لاحظ أن ...


يتم أثناء ذلك القيام بعمل محاسبي يتمثل في إعداد قائمة المركز المالي في بداية النشاط أو الفترة المحاسبية.








2 – استخدام الموارد المالية التي تم توفيرها في الحصول علي الموارد الإقتصادية اللازمة لمباشرة النشاط من عمالة وشراء مباني ومعدات وتجهيزات ( الأصول المعمرة ) وتوفير الخامات والمهمات وسداد ثمن الخدمات قصيرة الأجل .








لاحظ أن ...


تتابع المحاسبة هذه الأحداث من خلال عمليات التسجيل والتصنيف المستمر لها.





3 – استغلال وتوظيف كافة الموارد التي يتم توفيرها والتأليف بينها لمباشرة النشاط وإنتاج السلع والخدمات وتقديمها للغير بسعر يتيح لها توفير الموارد المالية اللازمة لما يلي : -


- تقديم عائد علي الأموال المستثمرة من قبل أصحاب المنشأة وسداد الضرائب .


- سداد القروض والوفاء بالأعباء اللازمة لاستمرارها ( أعباء خدمة القروض ) .


- استخدام الأموال الإضافية الناتجة عن الأعمال في توفير التمويل الذاتي لدورات النشاط التالية .








ومن وجهة نظر المحاسبة تعد التقارير التالية خلال مباشرة النشاط وفي نهاية الفترة المحاسبية : -





أولا .. تقارير داخلية ...


وهي خاصة باستخدام الموارد في مباشرة النشاطات الداخلية ، ويتم تقديمها للفريق الإداري بالمشروع علي مختلف المستويات ، مثل تقارير محاسبة التكاليف والمحاسبة الإدارية .





ثانيا .. تقارير ذات غرض عام ...


- تعد قائمتي الدخل والمركز المالي في نهاية الفترة المحاسبية .


- - تعد قائمة التغير في حقوق أصحاب رأس المال نتيجة مباشرة النشاط خلال العام بكامله .


- تعد قائمة الأرباح المحتجزة ( المبقاة ) .





ثالثا .. تقارير ذات غرض خاص ...


- تقارير الربط الضريبي وسداده .


- تقارير سداد الديون وغيرها .


- تقارير الزكاة .





أهداف الوحدة الاقتصادية...





هناك هدفان أساسيان تعمل المنشأة علي تحقيقهما هما : -


1 – تحقيق الأرباح .


2 – توفير النقدية ( السيولة ) اللازمة لسداد إلتزاماتها في تواريخ استحقاقها .





ومن وجهة النظر المحاسبية فإن هذين الهدفين تعكسهما بوضوح قوائم الدخل والتدفقات النقدية التي يعدها المحاسب .








لاحظ أن ...


أهداف الوحدة الاقتصادية لاتقتصر فقط علي هدفي الربحية والسيولة السابقين ، ولكن هناك أهداف أخري تسعي الوحدة لتحقيقها مثل تطوير المنتجات وتوفير السلع والخدمات الملائمة للمستهلكين وغيرها .


إلا أن تحقيق هذه الأهداف يرتبط بنجاح المنشأة في تحقيق هدفي الربحية والسيولة حيث أنهما أساس بقاء واستمرار أي وحدة اقتصادية .











الأشكال القانونية للمنشآت ...


























الأشكال القانونية للمنشآت legal forms of entities

















شركات أموال


corporation





أساسها الحصول علي الأموال اللازمة لمزاولة نشاطها .





الاعتبار الأساسي فيها لرأس المال وليس للأشخاص





لها 3 أشكال


شركة مساهمة


شركة توصية بالأسهم


شركة ذات مسئولية محدودة





















منشآت فردية


single proprietorship





- يمتلكها شخص واحد


- يقوم بإدارتها


- يحصل علي عائد ( الربح / الخسارة )


- يسأل في امواله الخاصة عن ديون المنشأة


- من الناحية القانونية تعتبر المنشأة امتداد لشخصية مالكها فليس لها شخصية قانونية مستقلة









شكل ( 1 – 10 ) الأشكال القانونية للمنشآت








شركات الأشخاص partnership











شركة توصية بسيطة


limited partnership











بها شركاء متضامنون وشركاء موصون











الشريك الموصي يساهم في رأس المال فقط ولايسآل عن ديون والتزامات الشركة تجاه الغير إلا في حدود مساهمته فقط


شركة تضامن partnership





يمتلكها شخصين أو أكثر تربطهما علاقة شخصية





عادة مايتولي إدارتها نفس الشركاء





تعتبر أموال الشركاء الخاصة ضامنة لسداد ديون الشركه والتزاماتها تجاه الغير ( كما في المنشآت الفردية )





يكون للشركة شخصية اعتبارية مستقلة من الناحية القانونية





لكنها من الناحية العملية ترتبط بشخصية ووجود اصحابها


( كما في المنشآة الفردية )


شركة محاصة


particular partnership








شركة مستترة ليس لها وجود قانوني ولا رأس مال ولا عنوان








تنشأ بغرض القيام بعمل واحد أو أكثر








لايظهر من الشركاء إلا من يتعامل باسمه مع الغير


















شكل ( 1 – 11 ) أشكال شركات الأشخاص














شركات الأموال corporation















شركة ذات مسئولية محدودة


limited corporation








لايزيد عدد الشركاء فيها عن 50








لايسأل كل منهم عن ديون والتزامات الشركة تجاه الغير إلا بقدر حصته .








لايجوز لها إصدار أسهم أو سندات قابلة للتداول .








يجوز أن يتضمن عنوانها أسم شريك أو أكثر .


شركة توصية بالأسهم


partnership limited by shares








راس مالها عبارة عن حصة أو أكثر لشريك متضامن + أسهم متساوية القيمة يكتتب فيها مساهمين علي الأقل ويمكن تداولها .








مسئولية الشريك المتضامن غير محدودة أما المساهمين فلا يسألون عن ديون والتزامات الشركة تجاه الغير إلا في حدود مساهمتهم فقط .








يمكن أن تتخذ الشركة من أسماء الشركاء المتضامنون عنوانا لها .


شركة المساهمة


corporation











رأس مالها كبير وعبارة عن أسهم متساوية القيمة يمكن تداولها .





يتولي إدارتها مجلس إدارة منتخب من حملة الأسهم ويكون مسئول أمام المساهمين عن كافة التصرفات التي يقوم بها لإدارة الشركة .





لايسأل المساهم عن ديون الشركة أو التزاماتها تجاه الغير إلا في حدود مساهمته فقط





تتميز بانفصال الملكية عن الإدارة





من الناحية القانونية فإن لها شخصية مستقلة عن شخصية ملاكها ولا يرتبط استمرارها باستمرار شخصية أصحابها .


لذلك لايجوز لها أن تتخذ من أسماء الشركاء أو أحدهم عنوانا لها .









شكل ( 1 – 12 ) أشكال شركات الأموال























لاحظ أن ...


نظرا لأن المنشآت الفردية تمثل أبسط الأشكال التنظيمية لمنشآت الأعمال فإننا سنركز في هذه الحقيبة علي أساسيات العمل المحاسبي لهذه المنشآت . علي أن نتناول في حقائب أخري لاحقة أساسيات العمل في شركات الأشخاص وشركات الأموال .























6 – مهنة المحاسبة وتخصصات عمل المحاسبين accounting profession





يمكن القول بأن مهنة المحاسبة تشتمل علي ثلاثة تخصصات عامة رئيسية هي : -





1 – المحاسبة العامة public accounting


ويشمل هذا التخصص ممارسة المحاسبون القانونيون للمهنة . حيث تقوم هذه الفئة بتقديم خدمات متنوعة لعملائهم مقابل أتعاب يتقاضونها .





وتتحدد المهام التي يمارسها المحاسب القانوني فيما يلي :-





- خدمات المراجعة والتدقيق auditing


وتهدف إلي تجميع الأدلة من داخل وخارج المنشأة لإبداء رأي مهني عادل ومستقل بشأن إمكانية اعتماد الأطراف الخارجية علي التقارير المالية ذات الغرض العام التي أعدتها المنشأة عن نشاطاتها .





- خدمات ضريبة الدخل


وتهدف إلي معاونة المنشأة علي إعداد الإقرارات الضريبية وتقديم الإستشارات المناسبة بشأن تخطيط العبء الضريبي .





- الخدمات الإستشارية للإدارة consultations


وتهدف إلي تقديم الإستشارات المناسبة بشأن حل المشاكل التي تحد من كفاءة الوحدة الإقتصادية ، وتتعلق بمجالات المحاسبة المالية والتكاليف والمراجعة والإنظمة الآلية وغيرها .





2 – المحاسبة الخاصة private accounting


حيث يكون المحاسب أحد العاملين بالمنشأة ولا يتمتع باستقلال كامل ( عكس المحاسبة العامة ) .