تعريف المحاسبة :
هي مجموعة من المبادئ المتعلقة بستجيل و تبويب و تحليل و تفسير البيانات ذات الطابع المالي .. و ذلك بغرض تحديد نتيجة أعمال المنشأة و تصوير مركزها المالي.

أهداف المحاسبة :
1- إيجاد سجل شامل للمعاملات المالية المتعلقة بالمنشأة.
2- تحديد نتيجة أعمال المنشأة من ربح أو خسارة خلال الفترة المحاسبية.
3- تصوير المركز المالي للمنشأة في نهاية الفترة المالية.

استخدامات المعلومات المحاسبية :
1- مساعدة الملاك و المستثمرين في تقييم أداء المنشأة.
2- إعطاء معلومات للدائنين لمساعدتهم في تقييم مدى مقدرة المنشأة على الوفاء بالتزاماتها.
3- مساعدة الإدارة في القيام بوظائفها التخطيطية و الرقابية.
4- توفير المعلومات اللازمة لتحديد الضريبة المستحقة على صافي الأرباح.

فروع المحاسبة :
محاسبة مالية .. المراجعة .. محاسبة التكاليف .. المحاسبة الإدارية .. المحاسبة الضريبية .. المحاسبة القومية .. نظم المعلومات المحاسبية .. المحاسبة الاجتماعية .. محاسبة المواد البشرية .. المحاسبة الدولية








التطور التاريخي للمحاسبة :
1- المرحلة الأولى : التمهيد لنشأة المحاسبة ( ما قبل عام 1494م ) :
تدعى بـ" فترة ما قبل القيد المزدوج " ... و يوجد عوامل ساعدت على تطور المحاسبة في هذه المرحلة .. هي :
- بروز العقلية الرأسمالية.
- تطور الكتابة و الحساب.
- ظهور النقود كوسيلة تداول.

2- المرحلة الثانية : نشأة المحاسبة المعاصرة ( 1494م – 1775م ) :
هي مرحلة "ميلاد المحاسبة المعاصرة" على يد الإيطالي "لوكا باسيولي" .. حيث أنه أول من كتب عن قاعدة القيد المزدوج.

3- المرحلة الثالثة : العصر الذهبي للمحاسبة ( 1776م حتى الآن ) :
العوامل التي ساعدت على تطور المحاسبة في هذه المرحلة :
- الثورة الصناعية.
- ظهور المنظمات المحاسبية المهنية.
- صدور قوانين ضرائب الدخل.
- الإدارة العلمية.






الفروض المحاسبية :
1- فرض الوحدة المحاسبية.
تعامل المنشأة بصفتها وحدة محاسبية مستقلة و منفصلة عن ملاكها و عن المنشآت الأخرى.
2- فرض الاستمرار.
يفرض بأن المنشأة سوف تستمر لفترات مالية مستقبلية كافية لتحقيق أهدافها.
3- فرض وحدة القياس.
المحاسبة تمثل عملية القياس من خلال استخدامها وحدة النقد ، مع فرض أن القوة الشرائية لوحدة النقد ثابتة على مدار الزمن.
4- فرض الفترة المحاسبية.
يقضي بالإفصاح الدوري خلال فترات مالية من خلال تقارير مالية.

المبادئ المحاسبية :
1- التكلفة التاريخية.
2- الاستمرارية.
3- المقابلة.
4- الموضوعية.
5- الثبات.
6- الإفصاح التام.
7- الحيطة و الحذر.
8- الأهمية النسبية.
9- التوحيد و قابلية المقارنة.
10- المراجعة.
11- الأساس النقدي.