مقابلات العمل تكون وجهاً لوجه، ولكن مع التطور أصبحت بعض الشركات تعتمد على إجراء المقابلة عبر كاميرا الشبكة العنكبوتية، فتعال نخبرك بكيفية الاستعداد لهذه المقابلة التي تكون على الهواء مباشرةً.

1. حاول أن تترك انطباعاً إيجابياً لدى من يجري المقابلة معك، وبأنك شخص محترف في تخصصك بأكبر قدر ممكن، كما عليك أن تتأكد من أن البيئة التي أنت فيها توحي بالالتزام والجدية، أي تأكد من ألا تترك جهاز الـDVD أو ألعاب الفيديو أو أكوام الملابس المتسخة تظهر من خلفك.

2. حاول أن تتوقع الأسئلة التي قد يلقيها عليك من يجري المقابلة، وحاول أن تستعد بإجابات جيدة، يمكنك أن تسأل أي من أصدقائك المقربين، أو أحد أفراد أسرتك، أن يجري معك نموذج مقابلة عبر الـSkype أو الـFacetiem بأكثر الأسئلة الشائعة لمثل هذه المناسبة.

3. يعتقد البعض أنه بسبب إجراء المقابلة عن بعد، ولأن كل ما سيظهر عبر الكاميرا هو من الرأس وحتى الخصر أو الكتفين، فإنه لا داعي لارتداء ملابس في الجزء السفلي من الجسم، ولكن هذا غير صحيح، فعليك أن ترتدي ملابسك كاملة كما لو كنت ذاهباً لإجراء مقابلة شخصية، فهذا يمنحك شعوراً أكبر بالالتزام وتكون مهيئاً للتصرف كما ينبغي في أية مقابلة عمل رسمية.

4. كن على طبيعتك، ولا تترك مجالاً للتصنع، ولكن في الوقت نفسه لا يعني ذلك أن تتصرف على راحتك كما لو كنت مع أصدقائك، ولكن كل المقصود بالحديث هنا هو أن تسترخي .

5. اظهر حماستك بالفوز بالوظيفة ولكن دون أن تفرط في ذلك، ولكن عليك أن تتحدث بلباقة وتشعر الآخرين بحضورك الذهني، خاصة وأن المقابلات عبر الكاميرات تحتاج إلى ذلك.

6. في أغلب الأحيان تقوم الشركات بتسجيل المقابلة التي تجرى عبر كاميرات الفيديو لمقارنة إجاباتك مع إجابات المتقدمين الآخرين للوظيفة، ولهذا تأكد من مراعاة ما سبق وحاول بأكبر قدر ممكن ألا تبدي رأيك أو تقديرك لشركتك التي كنت تعمل بها أو تقارنها بغيرها أو ما إلى ذلك. كن موضوعياً في حديثك وكلامك.