الفروق الهامة بين النظامين:
- ترحل المشتريات مباشرة الى حساب الاصول في ظل نظام الجرد المستمر
- ترحل المشتريات مباشرة الى حسابات المصروفات في ظل نظام الجرد الدوري
- عندما تباع البضاعة:
من الضروري عمل قيد ثاني في ظل النظام المستمر لتحويل تكلفة تلك البضاعة من حساب المخزون الى حساب المصروفات وهو تكلفة البضاعة المباعة.
- عندما يتم رد البضاعة الى الموردين، يتم تسوية المخزون مباشرة وفقا لطريقة الجرد المستمر، ويرحل المرتجع الى حساب مردودات المشتريات وفقا للمخزون الدوري.
- عندما تعاد البضاعة بواسطة العملاء، يكون من الضروري اجراء قيد ثاني وفقا للمخزون المستمر لتحويل تكلفة هذه البضاعة خارج تكلفة البضاعة المباعة واعادتها من جديد الى حساب المخزون.
- وفقا لطريقة الجرد الدوري يرحل الشحن مباشرة الى حساب منفصل ووفقا لطريقة المخزون المستمر يدرج الشحن في تكلفة المخزون ما لم تكن المبالغ بسيطة.
- اذا كانت اصناف المخزون المعادة الى المورد قد دفع ثمنها يتم فتح حساب مدينون ريثما يتم استرداد الثمن المدفوع من المورد.
اذا كانت مردودات المبيعات قد دفع ثمنها يتم اجراء قيد في الدائنين لاثبات الحاجة الى رد الثمن الى العميل.
وبعد تسجيل قيود اليومية سوف يبدو حساب دفتر الاستاذ العام كما يلي:
نظام المخزون المستمر
حـ/ المخزون
6700 رصيد 31 ديسمبر 2010 .......................... 235840 تكلفة البضاعة المباعة
237180 دائنون ......................................... 2680 دائنون
4690 تكلفة البضاعة المباعة .......................... 10050 رصيد اخر المدة
ـــــــــ .................................................. ........ ـــــــــ
248570 .................................................. ... 248570
==== .................................................. .... ====
10050 رصيد اخر المدة


نظام المخزون الدوري
حـ/ المخزون
6700 رصيد أول يوليو 2010 ....................................