تعرّف السيولة على أنها:- "مقدرة الشركة في الحصول على النقد"، وتقيس نسب السيولة القدرة على سداد الالتزامات عند استحقاقها، وهناك عدة مقاييس للسيولة تعرف باسم "نسب تحليل المركز المالي قصير الأجل"، وأيضاً بنسب "رأس المال العامل"، وكلما ارتفعت نسب السيولة، فإن الشركة ستمتلك هامش أكبر من السلامة لتغطية الإلتزامات، وفي نفس الوقت، فإن زيادة السيولة عن الحاجة قد يؤدي إلى تخفيض الأرباح، نتيجة عدم توظيف الشركة لجزء كبير من أموالها.
وكما هو الحال مع جميع مقاييس السيولة، فإن المؤشرات التي تدل على أن الشركة بالكاد قادرة على تسديد المدفوعات قصيرة الأجل، قد تواجه مشاكل مالية في الأجل المتوسط والطويل، الأمر الذي يتطب مزيداً من الدراسة والتحليل.