أولا :المخصص:
هو كل مبلغ يستقطع من الإيرادات من أجل مقابلة إهلاك( النقص فى قيمة الأصل) أو تجديد الأصول الثابتة أو مقابلة نقص فى قيمة أى أصل من الأصول ، أو بهدف مقابلة التزام أو خسائر يمكن التعرف عليها ولا يمكن تحديد قيمتها بدقة .




ثانيا : الاحتياطى:


هو كل مبلغ يحتجز من الأرباح الصافية لغير الأغراض التى يكون من أجلها المخصص وذلك لمقابلة أغراض أو تحقيق أهداف معينة ( مثل دعم المركز المالى للمشروع ، تمويل سداد التزامات)


لماذا يتم تكوين كل منهم ؟
أولا : أسباب تكوين المخصص:


من التعريف السابق للمخصص يتضح لنا أن المخصص يتم تكوينة للأسباب الآتية:


1 – مقابلة النقص فى قيمة الأصول الثابتة ( الاهلاك) .
2 – مقابلة تجديد الأصول الثابتة.
3 – مقابلة النقص المؤكد الحدوث فى قيمة الأصول والذى يمكن التعرف عليه ولا يمكن تحديد قيمته بدقة ( مثل مخصص الديون المعدومة)
4 – مقابلة النقص المحتمل الحدوث مستقبلا فى قيمة الأصول ( مثل مخصص الديون المشكوك في تحصيلها ، مخصص هبوط أسعار بضاعة ، مخصص هبوط أسعار أوراق مالية)
5 – مقابلة التزامات مؤكدة يمكن التعرف عليها ولا يمكن تحديد قيمتها بدقة ( مثل مخصص الضرائب) .
6 – مقابلة التزام محتمل الحدوث ( مثل مخصص التعويضات)
ثانيا : أسباب تكوين الاحتياطى:


من التعريف السابق للاحتياطى يتضح لنا أن للاحتياطى يتم تكوينة للأسباب الآتية:
1 – تدعيم المركز المالى للمنشأة ( مثل الاحتياطى القانونى و الاحتياطى العام)
2 – المساعدة فى تنفيذ سياسة إدارية معينة ( مثل احتياطى التجديدات والتوسعات ، احتياطى ارتفاع أسعار الأصول الثابتة)
3 – احتياطيات تهدف الى مساعدة الدولة فى تنفيذ خطة التنمية الاقصادية ( مثل احتياطى شراء السندات الحكومية).


ما الفرق بين المخصص والاحتياطى ؟
تتمثل الفروق بين المخصص والاحتياطى فيما يلى:


1- أن المخصص يعتبر من الأعباء التى يجب تحميلها للإيراد قبل الوصول لصافى أرباح أو صافى خسائر المشروع ( أى أنه يتم تكوينه بغض النظر عن نتيجة النشاط من صافى ربح أو صافى خسارة) .
أما الاحتياطى فيعتبر توزيع للربح ( وعلى ذلك فإنه يلزم تحقيق المشروع صافى ربح حتى يتم تكوين الاحتياطى) .
2 – أن المخصص يظهر فى حساب المتاجرة ( مثل مخصص هبوط أسعار البضاعة ) أو فى حساب الأرباح والخسائر ( مثل باقى أنواع المخصصات ) باعتبارة عبئا على الإيرادات ، كما يظهر المخصص فى الميزانية فى جانب الخصوم أو فى جانب الأصول مطروحا من الأصول المختصة.
أما الاحتياطى فيظهر فى حساب توزيع الأرباح باعتبارة استعمالا للربح ، كما يظهر فى الميزانية فى جانب الخصوم.
3 – أن المخصص يهدف إلى مقابلة النقص فى قيمة الأصول أو لمقابلة الالتزامات أو الخسائر التى يمكن التعرف عليها ولا يمكن تحديد قيمتها بدقة
أما الاحتياطى فيتم تكوينه بهدف تدعيم المركز المالى للمشروع أو تنفيذا لسياسة إدارية معينة أو لمساعدة الدولة فى تدبير الموارد المالية اللازمة لها.
4 – أن المخصص مصدره إيرادات المشروع
أما الاحتياطى فمصدرة أرباح المشروع العادية والأرباح الرأسمالية.
5 – أن عدم تكوين المخصص أو عدم كفاية المبلغ المكون يؤثر على نتيجة أعمال المشروع ويؤدى إلى تضخيم الأرباح واحتوائها على أرباح صورية بمقدار قيمة المخصص أو بمقدار النقص فى قيمته ، وعلى العكس من ذلك فإن المغالاة فى تكوين المخصص يؤدى إلى انخفاض أرباح المشروع بمقدار المغالاة فى قيمة المخصص ،
وفى كلتا الحالتين فإن المخصص يؤثر على نتيجة أعمال المشروع.
أما الاحتياطى فلا يؤثر تكوينه أو عدم تكوينه على نتيجة أعمال المشروع حيث أنه توزيع للربح.
6- أن التحديد الدقيق لقيمة المخصص يؤدى إلى إظهار المركز المالى السليم للمشروع
أما المخصص فلا يؤثر لى سلامة المركز المالى للمشروع.