فيما يلي أمثلة على إجراءات المراجعة التحليلية التي يقوم المراقب بدراستها في أعمال الفحص المحدود للقوائم المالية:
* مقارنة المعلومات المالية الدورية مع كل من المعلومات المالية الدورية للفترة الدورية السابقة مباشرة، ومع المعلومات المالية الدورية للفترة الدورية المقابلة للعام المالي السابق ، ومع المعلومات المالية الدورية التي كانت الإدارة تتوقعها للفترة الحالية، ومع احدث القوائم المالية السنوية التي تم مراجعتها.
* مقارنة المعلومات المالية الدورية الحالية مع النتائج المتوقعة مثل الموازنات أو التوقعات (على سبيل المثال مقارنة ارصدة الضرائب والعلاقة بين مخصص ضريبة الدخل إلى الربح قبل الضريبة في المعلومات المالية الحالية مع المعلومات المقابلة في (أ) الموازنات باستخدام النسب (المعدلات) المتوقعة و(ب) المعلومات المالية للفترات السابقة).
* مقارنة المعلومات المالية الدورية الحالية مع المعلومات غير المالية ذات الصلة.
* مقارنة المبالغ المسجلة أو النسب المستخرجة منها بتوقعات مراقب الحسابات. ويقوم المراقب بوضع هذه التوقعات عن طريق تحديد وتطبيق العلاقات التي يتوقع وجودها بصورة معقولة استنادا على فهم المراقب للمنشأة والنشاط التي تعمل به المنشأة.
* مقارنة النسب والمؤشرات للفترة الدورية الحالية مع تلك الخاصة بالمنشآت في نفس النشاط.
* مقارنة العلاقات بين العناصر في القوائم المالية الدورية الحالية مع العلاقات المقابلة في القوائم المالية الدورية للفترات السابقة ، على سبيل المثال المصروفات حسب النوع كنسبة من المبيعات ، والأصول حسب النوع كنسبة من اجمالي الأصول ونسبة التغير في المبيعات بالمقارنة إلى نسبة التغيير في المدينين.
* مقارنة البيانات المفصلة . وفيما يلي أمثلة توضح كيف يمكن أن تكون البيانات مفصلة :
حسب الفترة على سبيل المثال ، بنود الإيرادات أو بنود المصروفات مفصلة كمبالغ ربع سنوية أو شهرية أو أسبوعية.
حسب خط الإنتاج أو مصدر الإيراد
حسب الموقع ، أو حسب المكون .


حسب خصائص المعاملة ، على سبيل المثال ، الإيراد المتولد عن طريق المصممين أو المعماريين أو الحرفيين.
حسب الخصائص المتعددة للمعاملة، على سبيل المثال ، المبيعات طبقا لنوع المنتج والشهر.