مراحل خطة التدقيق الضريبي


يمكن بناء استراتيجية التخطيط الشامل لعمليه التدقيق الضريبي بتقسيم العمل بها الى المراحل التاليه :


اولا-المرحله الاولى(مرحلة التحضيرللتدقيق ) وهذه تشمل :


1- تجميع المعومات الاساسيه .


2- تحليل المعلومات الاساسيه .


3- اعداد خطة التدقيق .


4- اعداد اوراق العمل والمذكرات التفسيريه .


5- اعداد الاستبيان


ثانيا -المرحله الثانيه اي التخطيط أثناء الزيارة الميدانية، وأهداف هذه المرحله هي : -


1- اختبار سلامة النظام المحاسبي .


2- اختبار حسابات محدده .


3- اجراء اختبارات للتحقق من اية مبيعات او ايرادات غير معلنه .


4- اختبار كشف ممارسات الغش والتحايل .






ثالثا - المرحله الثالثه (مرحله مناقشه العميل قبل إصدار التقرير،اي مرحلة اختتام التدقيق وتشمل : -


1- قرار انهاء التدقيق .


2- اعداد تقرير التدقيق النهائي .


3- الاحتفاظ بأوراق العمل النموذجيه .






رابعا - المرحله الرابعه ،اي عمل التقرير النهائي.






المرحله الاولى (التحضيريه ):


وهى مرحلة تحقيق موثوقية ومزاعم الاداره . والشكل رقم (5-1 ) يبين خطة الفاحص اثناء الزياره الميدانيه الاولى .








Home










المرحلة النهائية










المرحلة الميدانية
















During the visit action














Pre – visit action










Pre – visit action


















المرحلة التحضيرية


















الموقع مشترك بين المكتب ومقر العميل


موقعها مقر العميل.










موقعها المكتب الرئيس في كل محافظه.






















خطة العمل : وتبنى على الاعتبارات الاتيه


1 – معرفة منشأه العميل وظروفها التاريخية .


2- معرفة الأشخاص المختصين بتسيير أعمال المنشأة


3- تقويم نظام الرقابة لدي منشأه العميل ،والتقرير الى أي مدي يمكن الاعتماد عليه .


4-شكل وحجم وتعقيد التنظيم الإداري للمنشأة .


5-حجم وتعقيد النظام الدفتري والمستندي .


6- دراسة مدى التوزيع والانتشار الجغرافي لانشطه المنشأة .


7- معرفة شكل الوحدة القانونية للمنشأة ،هل هي :


منشأه فرديه او منشأه مجموعة أفراد او شركه أشخاص عاديه او شركه مساهمة خصوصية ،او شركه مساهمة عاديه ،او مؤسسه غير هادفة للربح ..الخ .


8-دراسة التشريعات والانظمه التي تؤثر بشكل مهم على أعمال المنشأة والمتمثله بما يلى :


一- القوانين المطبقة سابقاً .


二- التشريعات المستخدمة في القوانين والانظمه واللوائح .


3-التعليمات الاداريه العامة .






أشرتُ ان تفهم أعمال العميل في المرحلة التحضيرية هي بناء الإطار الفكري لعمليه التدقيق ورسم خطوط الاتصال مع المسؤولين للبدء في عمليه تحقيق أل Reasonable Assurance التي سأوضحها في المثال التالي للتحقق من مزاعم الإدارة ،فإذا أظهرت اجراءات التدقيق ان مزاعم الإدارة صحيحه وحقيقية، فعندئذٍ نقول أن درجه الاعتماد على صحة وموثوقية بيانات الإدارة مقبولة ومعقولة أي Reasonable Assurance ،






2 -مثال توضيحي :


أظهرت الادارة حساب أوراق الدفع بالميزانية بمبلغ $750,000


2-1 : الهدف التدقيقي :audit objective وهو التأكد من صحة مزاعم الاداره بأن هذا المبلغ هو حقيقي وصحيح وعادل وأنه ظهر بالميزانية مقوما بالشكل الصحيح .ويمكن تقسيم الهدف الى قسمين :


一) آل Completeness أي إتمام الحدث المالي


二) أل cut – off أي تحديد نقاط القطع التي تفصل بين فتره مالية والفترة التي تليها .


2-2 : بالنسبة الى إتمام الحدث المالي على المدقق ان يتأكد من ان مبلغ أل 750000 $ هو مجموع أوراق الدفع الحقيقية الصادرة من المنشأة عن طريق مراجعه سجل أوراق الدفع .






2-3 : اجراءات التدقيق اللازمة :


1) فحص فواتير المشتريات (الصادرة من البائع ) في نهاية السنه المالية وفي الفترة اللاحقة لها .


2) التأكد من صحة وجود البضاعة في مخازن الشركة عن طريق السجلات والمستندات المتعلقة بالمخازن .


3) التأكد من صحة تسجيل المشتريات في يوميه البضاعة الواردة وترحيلها الى حسابات المورد خلال الفترة المالية الحالية وكذلك الفترة المالية اللاحقة لها .














كل هذه الإجراءات التي يقوم بها المدقق للتأكد من صحة مزاعم الاداره وتسمي Reasonable Assurance .
























نقطه الانطلاق




الشكل رقم (5-2) يبين خطه عمل الفاحص أثناء الزيارة الميدانية الأولى






دراسة المواصفات الخاصهبالحاله وتشخيصها
specification






جمع المعلومات المطلوبة عن الحاله
Information Requirement






تحديد الحالة المطلوب تقديم بيانات مالية عنها






























تقييم النتائج المستنتجة بناءا على المعلومات والاستفسارات Evaluation


تحليل المعلومات واستخلاص النتائج والتفسيرات
analy sis & interpretation










الوصول الى مصادر المعلومات سواء أكانت داخليه او خارجية Information Sources






















عمل اختبارات الالتزام واختبارات السياسات
Information of action






المتتج النهائي (التقرير)
Outcome feed back






































المرحلة الثانية من الزيارات الميدانيه :


وهى مرحلة تحديد مواطن الأخطار Audit risk ثم بناء اجرائيه معينه تعتمد على استراتيجية معينه للبدء في عمل الاختبارات سواء كانت اختبارات الإذعان (الامتثال) الخاصه بالضوابط الداخلية او الاختبارات الجوهرية الخاصه بأغراض التدقيق وذلك عن طريق جمع المعلومات من المصادر المختلفة في المشروع التجاري ، وأحد مصادر المعلومات المهمة التي يمكن مساعده الفاحص الضريبي فى بناء استراتيجيته هى كتاب التمثيل الموقع بين المدقق وادارة الوحدة الاقتصاديه Management Letter ، وكذلك التقرير الداخلي الى ادارة المشروع من المدقق ، والهدف هنا معرفة اوجه قوة وضعف أنظمة الرقابه الداخليه ، ودراسة التوصيات المقدمه للاداره من المدقق الخارجي بهذا الموضوع ، والتأكد من قيام الاداره بكل الترتيبات اللازمه لسد الثغرات الرقابيه ان وجدت . ويوصي الباحث ضرورة الاطلاع على التقارير الداخلية لمدققي الحسابات لتكون نقطة الانطلاق في رسم الخطة التدقيقية .






(المرحلة الثالثة)


تعتبر زيارات هذه المرحلة حاسمة وفيها ممارسه فعليه للمعلومات التي تم تجميعها من المرحلة التمهيدية والزيارة الأولى والثانية لمقر العميل وسوف نسميهاStructured approach to Control ، اي المنهج الرقابي الفعال والمدروس دراسه جوهريه من الفاحص .والذي يتكون حسب الشكل التالي (شكل رقم 4-3 ):










INFORMATION GATHERING


The information is received


























CONTROL ACTION
Appropriate action is taken


Assessment of risk




the risk relating to that


information assessed




DECIDE ACTION
A decision must be made
As to what to do about it






































وخطوات هذه المرحلة هي تحقيق مصداقية المنشأة محل الفحص ، والتحقق من ان السجلات


والاشخاص القائمين عليها يقومون بتحقيق الضريبة VAT Assurance ، أي أن هذه الزيارة والزيارات الأخرى التي تليها هي زيارات Specific credibility checks


تأسيسيه للاختبارات القادمة التي تم اختيارها من قبل المدقق نتيجة لتقييمه المعلومات التي تم الحصول عليها في المراحل السابقة كما هو مبين في الشكل السابق (شكل رقم 5-3 ) . وأهداف هذه المرحلة هي:


أ) اختبار سلامة النظام المحاسبي


ب) اختبار حسابات محددة.


ج) إجراء اختبارات التحقق من أي مبيعات أو إيرادات غير معلنة.


د) اختبار كشف ممارسات الغش والتحايل.


وهنا يجب أن أشير من خلال تجربتي العملية إلى المشاكل التي قد تواجه مسؤول التدقيق من خلال عمل المساعدين في أماكن تواجدهم عند العميل وهي:


1) أن بعض المدققين ليس لهم الاستعداد للتحري والتدقيق بشكل حقيقي ومنهجي ويكتفون بالتحقيق والتدقيق الروتيني والمكتبي من خلال دفاتر وسجلات الشركة. وهؤلاء لن يساعدوا أبداً في عملية التدقيق الضريبي ويجب إعادة تأهيلهم أو نقلهم إلى وظائف تتناسب وقدراتهم الذهنية.


2) أن بعض المدققين لهم الاستعداد والإفراط في فحص المستندات . وهؤلاء أيضا يمكن تضييع وقتهم في فحص مستندات ووظائف غير مهمة ، وبالتالي لا يعطون نتائج مرضية للفحص الضريبي، وهؤلاء يمكن الاستفادة منهم وتوجيههم التوجيه السليم عن طريق تدريبهم على أساليب العينات وأساليب الفحص الجزئية، وعلى خطة التدقيق المركزية المعتمدة من الاداره الضريبية .


3) أن بعض المدققين لا يهتمون فى الوصول الى المبيعات غير المعلنة ويحصرون تدقيقهم في الدخل المعلن عن طريق مراجعة المستندات الخاصة به من خلال السجلات والدفاتر المحاسبية المقدمة لهم . والمعروف أن الدخل غير المعلن لا يظهر في دفاتر المكلف أو في إقراراته الضريبية. وبالتالي تصبح هناك حاجة إلى طرق غير مباشرة وأساليب تدقيقية يجب استخدامها من قبل المدقق للوصول الى الإيرادات الغير معلنة. وهذا ما يسمى بتوظيف الكفاءة الفنيه والمهارة العلمية في كشف الحقائق وراء الدفاتر ، او استخدام الحس التدقيقي عن طريق عمل الاختبارات السريعة .






المرحلة الرابعة : مرحلة اختتام التدقيق وعمل التقرير النهائى


1) قرار إنهاء التدقيق : من المهم أن يتخذ قرار إنهاء التدقيق من قبل رئيس قسم التدقيق في المكاتب الإقليمية أو من مدير التدقيق في الوحدات المركزية .


2) إعداد تقرير التدقيق النهائي : ويعتبر هذا خلاصة العمل خلال الزيارات المتكررة لمحل العميل والملخص بأوراق عمل موثقه من قبل مسؤول التدقيق الاقليمي او من قبل مدير التدقيق المركزي . والملاحظ أن تقرير العمل النهائي يعتبره بعض الفاحصين او بعض مد راء المكاتب بأنه سر لا يمكن للعميل الاطلاع عليه ، وبالتالي يمتنعون اطلاع العميل على مثل هذا التقرير ويطالبونه في نفس الوقت بفروقات ضريبية بناء على النتائج التى تم التوصل اليها الفاحص من خلال اوراق العمل .


والحقيقة التي يجب ان يعرفها كل الفاحصين ان هذا التقرير يجب ان يعطى للمكلف اذا ما طلبه للاطلاع عليه لانه الوثيقه المكتوبه والدليل الثبوتى على صحة ادعاءات الفاحص الضريبى بالانحرافات التى ارتكبها المكلف اثناء قيامه باثبات الاحداث المالية خلال سنة الفحص . فعند مواجهة المكلف بهذه الحقائق ومطالبته بالضريبة المستحقة بخلاف الضريبة المصرح عنها ، فانه يصبح من حقوق المكلف ان يطلع على هذه البيانات ليستطيع عمل الرد القانونى المناسب سواء بالدفع او المعارضة .


3) الاحتفاظ بأوراق العمل النموذجية .


تكون هذه الأوراق سجلاً تفصيلياً للأنشطة الرئيسية للتدقيق ونتائجه و جزء من الملف الدائم للممول .وكما ذكرت آنفا بان هذه المعلومات في أوراق العمل تفيد بوجه خاص بما يلي :


1) بينه ثبوتيه عند الطعن في التقديرات من قبل المكلف


2) تكون دليل على عبء الإثبات . لان عبء الإثبات يقع على الفاحص الضريبي في حالة المطالبة بقروقات ضريبية .


3) تساعد في عمليات التدقيق اللاحقة .


4) تعتبر وسيلة إعلامية وتعليمية للمدققين اللاحقين .