خفضت الحكومة الألمانية، اليوم الأربعاء، توقعاتها للنمو الاقتصادى لهذا العام إلى 0.4% فقط، بعدما أضرت أزمة ديون منطقة اليورو بأكبر اقتصاد فى أوروبا.


وكانت برلين تتوقع فى السابق أن يبلغ معدل النمو فى الناتج المحلى الإجمالى 1% العام الجارى.


وقال مكتب الإحصاء الألمانى، إن النمو الاقتصادى تباطأ إلى 0.7% العام الماضى، مقارنة بنمو قوى بلغ 3% فى عام 2011.


ولكن بعد البداية الضعيفة للعام الجديد، تفترض توقعات الحكومة أن يستجمع النمو سرعته خلال النصف الثانى من العام.