قالت وكالة الأنباء السعودية "واس" إن المشاركين فى منتدى القطاع الخاص العربى، الذى ستستضيفه العاصمة السعودية الرياض، سيخططون لمناقشة مشروع لإنشاء بورصة عربية مشتركة، الأمر الذى سيعتبر نقلة نوعية ودفعة كبيرة لأسواق الدول العربية بشكل عام.


وأشارت "واس" إلى أن هذه المنتدى، الذى سيعقد بين 12 و13 يناير المقبل، وبمشاركة مجلس الغرف السعودية، بالتعاون مع الاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة للبلاد العربية، والأمانة العامة لجامعة الدول العربية، يهدف إلى إيجاد سوق مالية عربية متطورة ذات كفاءة وشفافية عالية تعمق الثقة فى الاستثمارات العربية، كما يهدف المنتدى إلى إقامة بورصة عربية كشركة خاصة مفتوحة للمساهمة من الأفراد العرب، يتم تشغيلها افتراضياً على شبكة الإنترنت، لتسهم فى جذب الاستثمارات الإقليمية والدولية.


وبين التقرير أن إيجاد مثل هذه الشراكة من شأنه تقديم خدمات تمويل واستثمار نوعية تخدم جميع الأسواق العربية، موضحا أنه من المتوقع أن تعمل البورصة العربية على الاستثمار وتوفير التمويل السريع لمشروعات التكامل الاقتصادى العربى والمشاريع النوعية والصغيرة والمتوسطة، وإتاحة فرصة التداول والمتاجرة فى الاستثمارات المدرجة فى سوق البورصة، من خلال الوسطاء المحليين أو الدوليين الأعضاء فى السوق.