" المحاسبة في شركات الصرافة وتحويل الأموال"


المحاسبية لعملية بيع وشراء ومبادلة العملات الأجنبية ونحوها ما يلي :





قيود بيع العملات:
1) اذا كانت عملية البيع هي بعملة ال"يورو" مقابل استلام القيمة الموازية بالليرة السورية :
• من ح/ الصندوق ( ل.س)
إلى ح/ ما يوازي مركز القطع اليورو بالليرة السورية ( ل.س)
• من ح/ مركز قطع ( يورو)
إلى ح/ المبيعات ( يورو)
يجعل حساب الصندوق مدينًا بالليرة السورية (اذا كانت عملية البيع مقابل قبض القيمة المقابلة بالليرو السورية ) وحساب العملة المباعة دائنًا مع ضرورة توسيط حساب "مركز القطع" الخاص بالعملة المباعة وحساب " ما يوازي مركز القطع الخاص بالعملة
المباعة بالليرة السورية" .
مع ملاحظة تسجيل عملية بيع اليورو في سجل الأستاذ بالعملتين اليورو وما يوازيها بالليرة السورية .
وتتبع نفس الاجراءات بالنسبة للعملات الأجنبية الأخرى


قيود مبادلة العملات:
2) اذا كانت عملية البيع تتمثل بمبادلة عملة بعملة أخرى :
في هذه الحالة سوف يظهر حساب المشتريات بعملة أجنبية معينة وحساب للمبيعات بعملة أجنبية أخرى . وعلى
فرض أن مؤسسة الصرافة قامت باستلام "يورو" مقابل تسليم "دولار أمريكي" في نفس الوقت . فمعنى ذلك هناك
عملية شراء "يورو" مقابل بيع "دولار أمريكي" وفي هذه الحالة يجب توسيط حساب مركز القطع من كل عملة
بالليرة السورية وذلك على الشكل التالي :
من ح/ المشتريات (يورو*)
إلى ح/ مركز قطع (يورو)
من ح/ مركز قطع (دولار أمريكي)
إلى ح/ مبيعات (دولار)
من ح/ ما يوازي مركز قطع ( يورو) بالليرة السورية**
إلى ح/ ما يوازي مركز قطع (دولار) بالليرة السورية
واذا كان هناك من فروقات صرف بين عملة الدولار وعملة اليورو مقابل الليرات السورية ، فيسجل الفرق في
حساب (فروقات صرف العملات ) الحساب رقم 40800 في بيان الدخل .


قيود شراء العملات:
3) اذا كان هناك عملية شراء عملة أجنبية من قبل مؤسسة الصرافة مقابل دفع القيمة الموازية بالليرة السورية:
على فرض قيام مؤسسة الصرافة شراء (دولار) ودفع القيمة بالليرة السورية
من ح/ المشتريات (دولار)
إلى ح/ مركز قطع (دولار)
من ح/ ما يوازي مركز دولار بالليرة ( ل.س)
إلى ح/ الصندوق (ل.س)






يقوّم مخزون العملات الأجنبية وفق طريقة " متوسط الأسعار" والتي تحتسب عن طريق ضرب المبلغ الموجود فعليًا من كل عملة أجنبية بمتوسط الأسعار خلال الفترة المعد عنها بيان الدخل.