المعالجة المحاسبية للأصول الثابتة:
الأصول الثابتة: هي الأصول التي تمتلكها المنشأة بقصد الاستخدام وليس بقصد إعادة بيعها وتتميز بأنها معمره أي أن خدماتها ليست مقصورة على سنة مالية واحدة ولكنها تمتد إلى عدد من السنوات المالية.
تحديد تكلفة الأصول الثابتة:
إن التكلفة التاريخية للأصل تتضمن ثمن الشراء + أي مصاريف أنفقت على هذا الأصل حتى أصبح جاهز للاستخدام مثل مصروفات النقل والتأمين والشحن والرسوم الجمركية ومصاريف التركيب ورسوم التسجيل, وتسجل قيمة الأصول بتكلفتها وتظل مثبتة بتلك التكلفة التاريخية إلى أن يستغني المشروع عنها. مثال:
×× من حـ/ الأصل
×× إلى حـ/ الصندوق أو البنك

مثال:
قامت منشأة تجارية بالتعاقد على شراء آلة لتغليف البضائع من أحد الموردين وقد سددت له ثمنها بشيك مقداره 350.000 ريال وقد بلغته أن م.الآلة مايلي:
م.شحن وتأمين 20.000 ريال/ م. رسوم جمركية 15000/ م. نقل 5000 ريال / م. أجور وتركيب الآلة 4000ريال. وسددت هذه المصاريف بشيك
الحل:
394000 من حـ/ الآلات
394000 إلى حـ/ البنك
حيث أن ت. الأصل الثابت = ثمن الشراء + أية مصروفات
=35000 +20.000 +15000+5000+4000 = 394000
وتحمل إلى حساب الأصل وهذه التكاليف أنفقت قبل تشغيل الآلة, وكذلك لو كان هناك مصاريف أنفقت على الأصل بعد تشغيله مثل م.تجديد محرك الآلة فتعتبر م.رأسمالية تحمل على حـ/الأصل
يلاحظ على هذه المصاريف أنها حصلت قبل تشغيل الأصل ولكن هناك بعض المصاريف أو النفقات التي تصرف على الأصل الثابت بعد تشغيله وهذه النفقات لها نوعين:

1-مصاريف إيراديه:
الغرض منها الإبقاء على الأصل الثابت في حالته العادية اللازمة للحصول على منافعه أي المحافظة على العمر الإنتاجي المقدر للأصل مثل مصروفات زيوت وشحوم ( للآلات مصروف صيانة) وإصلاح وإطارات للسيارات وترميم للمباني ومصاريف تشغيل كأجر العامل الذي يقوم بتشغيل الآلة ومصاريف إصلاح للأعطال العادية للآلة. وهذه المصاريف لا تدخل ضمن تكلفة الأصل ولا يمكن رسملتها ولا يمكن إضافتها إلى التكلفة الأساسية للأصل إنما يتم تحميلها بالكامل على إيراد الفترة المالية.



2- مصاريف رأسمالية:
هي المصاريف التي تطيل من العمر الإنتاجي المقدر للأصل مثل م. تجديد للسيارات والتي من شأنها أن تطيل العمر المقدر للسيارة من 7 سنوات إلى 10 سنوات مثلا, أو إضافة جهاز على الآلة لتغيير تشغيل الآلة من يدوي إلى آلي وهذه المصاريف تضاف إلى تكلفة الأصل الثابت الأساسية أي رسملتها حيث يمتد أثرها إلى فترات مالية قادمة وعليه فإنه يتأثر حساب الأصل أو حساب مجمع استهلاكه ( أي يتم تحميلها على سنوات العمر الإنتاجي للأصل )

ويتم إثبات الأصول الثابتة في الدفاتر بتكلفة الأصل الثابت (ثمن الشراء + أية مصروفات رأسمالية) وتسمى القيمة الدفترية للأصل الثابت


جرد الأصول الثابتة:
تتناقص قيمة الأصل الثابت بقيمة الاستخدام أو التقادم خلال السنوات ويسمى هذا التناقص بالاستهلاك:
الاستهلاك: هو النقص التدرجي في قيمة الأصل الثابت نتيجة الاستخدام أو التقادم.
· تستهلك جميع الأصول الثابتة ما عدى الأراضي نظرا لأن ليس لها عمر إنتاجي محدد فضلا عن أن قيمة الأراضي غالبا ما تزداد مع مرور الزمن.