- يجب أن تعرض المنشأة سواء فى قائمة الدخل أو فى الإيضاحات بنود الإيرادات و المصروفات ذات الأهمية النسبية كل على حده بناء على طبيعة وقيمة البند.




- هناك بعض الحالات تستوجب عرض بنود الإيرادات والمصروفات بصفة مستقلة :
(أ*) تخفيض المخزون إلى صافى القيمة الاستردادية أو تخفيض الأصول الثابتة إلي قيمتها القابلة للاسترداد وكذلك فى حالة رد ذلك التخفيض.
(ب*) إعادة هيكلة الأنشطة أو رد أي من المخصصات التى تتعلق بها.
(ج) استبعاد أصول ثابتة
(د) استبعاد استثمار
(هـ) توقف نشاط
(و) تسوية نزاعات
(ز) رد مخصصات أخرى


- على المنشأة أن تعرض تحليلاً لمصروفاتها باستخدام تبويباً يعتمد إما على طبيعة المصروفات أو على وظيفتها داخل المنشأة بالطريقة التى توفر معلومات موثوق بها و أكثر ملاءمة .


- يفضل أن تعرض المنشأة التحليل السابق ذكره فى الفقرة "88" فى صلب قائمة الدخل.


- يتم تبويب بنود المصروفات تفصيلياً وذلك لإلقاء الضوء على الأداء المالى الذى قد يختلف من حيث الدورية وإمكانية تحقيق أرباح أو خسائر ومدى توقع ذلك. ويمكن توفير هذه البيانات باستخدام أى من النموذجين التاليين:

- النموذج الأول للتحليل هو طريقة وظيفة المصروف (طريقة تكلفة المبيعات) ويتم تبويب المصروفات حسب وظيفتها إما كجزء من تكلفة المبيعات أو تكلفة أنشطة البيع والتوزيع أو الأنشطة الإدارية . على سبيل المثال ، لابد أن تفصح الشركة على الأقل عن تكلفة المبيعات فى هذه الطريقة منفصلة عن باقى المصروفات .
ومثال على طريقة تبويب المصروفات طبقاً لوظيفتها ما يلى :
المبيعات (الإيرادات) x
تكلفة المبيعات (الحصول على الإيراد) ( x )
مجمل الربح x
إيرادات أخرى x
مصروفات توزيع ( x )
مصروفات إدارية ( x )
مصروفات أخرى ( x )
الربح x


هذه الطريقة تستطيع إمداد مستخدمى القوائم المالية بمعلومات أكثر إفادة عن طريق تصنيف المصروفات وفقاً لطبيعتها ولكن تخصيص المصروفات طبقاً لوظيفتها ربما يحتاج إلى استخدام الحكم الشخصى بدرجة كبيرة.


- النموذج الثانى للتحليل هو طريقة طبيعة المصروف
يتم عرض المصروفات فى قائمة الدخل وفقاً لطبيعتها (مثال ذلك إهلاكات ، مشتريات مواد خام ، مصروفات نقل ، مزايا عاملين و مصروفات إعلان) ولا يتم إعادة توزيعها على الوظائف المختلفة داخل المنشأة . هذه الطريقة ربما تكون سهلة فى تطبيقها لأنها لا تحتاج إلى إعادة تبويب المصروفات طبقاً لوظيفتها
ومثال لهذا التصنيف باستخدام طريق تحليل طبيعة المصروف كما يلى :
إيرادات x
إيرادات ومكاسب أخرى x
التغير فى مخزون إنتاج تام ومخزون تحت التشغيل x x
مواد خام ومستهلكات مستخدمة x
تكلفة مزايا عاملين x
مصروف إهلاكات واستهلاكات x
مصروفات أخرى x
إجمالى المصروفات ( x )
الربح x
- يجب على المنشآت التى تبوب مصروفاتها طبقاً لوظيفة المصروف أن تعرض إفصاحاً إضافياً عن المعلومات التى تبين طبيعة المصروف بما فى ذلك مصروف الإهلاك والإستهلاك ومصروفات العاملين.


- إن الاختيار بين طريقة تحليل المصروفات حسب وظيفتها أو تحليل المصروفات وفقاً لطبيعتها يعتمد على أسس تاريخية أو طبيعة صناعة الشركة. كلتا الطريقتين تعطى دلائل أن التكاليف تختلف مباشرةً أو غير مباشرةً وفقاً لمستوى مبيعات و إنتاج الشركة.وهذا المعيار يتطلب من الإدارة أن تختار طريقة العرض الأكثر ملاءمة والتى يمكن الاعتماد عليها وعلى الرغم من أن المعلومات عن طبيعة المصروفات تكون مفيدة فى تنبؤات التدفقات النقدية المستقبلية . إلا أن الأمر يتطلب تقديم إفصاحات إضافية عندما يتم استخدام طريقة تصنيف المصروفات طبقاً لوظيفتها.


- يجب على المنشأة أن تفصح سواء فى صلب قائمة الدخل أو فى قائمة التغيرات فى حقوق الملكية أو فى الإيضاحات عن التوزيعات التى تمت خلال الفترة المالية إلى أصحاب حقوق الملكية ونصيب السهم منها .