المدخل الأستقرائي للتصنيف المحاسبي( التجريبي)The Inductive Approach .
على عكس المدخل الاستنباطي فأن المدخل الاستقرائي لتحديد النماذج المحاسبية تبدأ مع تحليل الممارسات الفردية للمحاسبة ، ويبدو أن اهم الاسهامات في هذا النوع من التحليل قد جاءت من قبل (Franc & Nair) عام 1980 الذين أنجزوا التحليل الأحصائي لممارسات المحاسبة الدولية بأستخدام مسوحات شركة (Price Waterhouse) لعامي 1973 ، 1975 التي لديها فروع في دول مختلفة ، فهما ميزا بشكل تجريبي بين ممارسات القياس وممارسات الأفصاح لانهما يريان أن نماذج التطوير تختلف بأستخدام هذا التمييز وللاسباب الآتية .
1. أن تطبيقات القياس والأفصاح (في بعض الاحيان) يقعان في مسؤولية جهتين مختلفتين من هياكل صنع القواعد ففي الولايات المتحدة مثلاً تخضع تلك القواعد لهيكلين مختلفين (يقصد هنا FASB & SEC) اذ تهتم لجنة تبادل الاوراق المالية (SEC) بالافصاح فيما يهتم مجلس معايير المحاسبة الماليه (FASB) بممارسات القياس . والأمر نفسه نجده في بريطانيا فقانون ادارة الشركات الصادر عام 1948 و 1967 الذي يقود الأفصاح يقع ضمن مسؤولية هيئة التجارة والصناعة في حين تقع ممارسات القياس على عاتق لجنة معايير المحاسبة (ASC) .
2. أن تطبيقات القياس يمكن ان تنفذ من قبل عدد واسع من منظمات الأعمال على خلاف تطبيقات الأفصاح المرتبطة (على سبيل المثال) بالتقارير الجزئية والعائد على السهم (والتقارير المرحلية) .
3. ربما يختلف المعيار المأخوذ في اختيار تطبيقات القياس عن المعيار المأخوذ في اختيار تطبيقات الأفصاح ، أذ أن عوامل مثل الملاءمه والموضوعية والقابلية على التحقق ربما تعد مهمة في اختيار تطبيقات القياس بينما تشكل عوامل مثل اعتبارات الكلفة في اعداد البيانات عوامل مهيمنة في اختيار تطبيقات الأفصاح .
4. يرى البعض أن اسواق المال الكفوءة تتعامل مع الأفصاح اكثر من تعاملها مع القياس .
ومع ذلك فقد اجريت اختباراتهم لشركة (Price Waterhouse) التي كانت تعمل في 38 دولة عام 1973 و 46 دوله عام 1975 وحدد الممارسات على وفق الآتي :
السنه / التصنيف الأفصــاح القياس .
1973 (38 دولة) 86 ممارسة 147 ممارسة
1975 (46 دولة) 102 ممارسة 162 ممارسة
فبينما يتعلق بالقياس لـ(147) ممارسة عام (1973) ولـ(38) دولة وبأستخدام التحليل العاملي المعتمد على مصفوفة الأرتباط لتحديد التشابه ما بين المتغيرات وجد أن الدول تقع ضمن المجاميع الآتية .
المجموعة الأولى
المجموعة الثانية
المجموعة الثالثة
المجموعة الرابعة
· استراليا
· الباهاما
· فيجي
· جامايكا
· كينيا
· هولندا
· نيوزلندا
· باكستان
· ايرلندا
· روديسيا
· سنغافوره
· جنوب افريقيا
· ترينداد
· بريطانيا
· الارجنتين
· بوليفيا
· البرازيل
· شيلي
· كولومبيا
· اثيوبيا
· الهند
· برغواي
· بيرو
· اورغواي
· بلجيكا
· فرنسا
· المانيا
· ايطاليا
· اسبانيا
· السويد
· سويسرا
· فنزويلا
· كندا
· اليابان
· المكسيك
· بنما
· الفلبين
· الولايات المتحده



وعند ملاحظة المكونات لكل مجموعة واعادة ترتيب الدول فيمكن اعطاء تسمية لكل مجموعة تمتلك ذات الخصائص وكالآتي :
المجموعة الاولى : أنموذج الكومنوليث البريطاني .
المجموعة الثانية : أنموذج امريكا اللآتينية .
المجموعة الثالثة : أنموذج القارة الاوربية .
المجموعة الرابعه : أنموذج الولايات المتحده .
وعلى النسق نفسه اجريت الأختبارات الخاصة بالافصاح وظهرت تصنيفات مختلفة.