هبط اليورو أمام الين والدولار، اليوم الأربعاء، وسط عمليات بيع لجنى الأرباح من المكاسب الناجمة عن اتفاق صناع القرار بمنطقة اليورو على هدف جديد لديون اليونان.


وارتفع الين أيضا أمام الدولار مع انحسار توقعات المشاركين بالسوق بأن يتخذ بنك اليابان المركزى إجراءات قوية للتيسير النقدى، وتزايد المخاوف من الهاوية المالية الأمريكية.


ووافق المقرضون الدوليون لليونان على خفض ديونها فى وقت سابق من الأسبوع الجارى، ما يمكن أثينا من تفادى التخلف عن سداد ديون، وساهم فى دفع اليورو لأعلى مستوى فى شهر عند 1.3010 دولار.


لكن غياب التفاصيل وتزايد الشكوك بشأن تطبيق اليونان للإصلاحات المطلوبة للوصول للأهداف الجديدة جعلت المستثمرين يخشون دفع العملة الموحدة لمزيد من الارتفاع، وانخفض اليورو 0.2% إلى 1.2921 دولار، وتراجع الدولار 0.4% إلى 81.80 ين، بعدما سجل الأسبوع الماضى أعلى مستوى فى سبعة أشهر ونصف عند 82.84 ين.


وأشار مشاركون بالسوق لطلب على الدولار عند مستوى 81.70 ين، وقالوا إن ذلك من المرجح أن يكبح مكاسب العملة اليابانية، وهبط اليورو أيضا مقابل الين ليخسر 0.7%، مقارنة مع الإغلاق السابق ويبلغ 105.65 ين، بعدما سجل أعلى مستوى فى سبعة أشهر عند 107.135 ين يوم الاثنين.