1 ـ هناك فرق شاسع بين القوائم المالية والتقارير المالية, فالأخيرة جزء من الأولى, فتشمل تقرير مجلس الإدارة عن أداء الشركة وتطور أنموذج أعمالها وقد تشمل توقعات الإدارة المستقبلي وغير ذلك من التفاصيل.
2 ـ هناك أربع قوائم مالية أساسية، قائمة الدخل، قائمة المركز المالي، قائمة التدفقات النقدية، وقائمة التغيرات في حقوق الملاك، إضافة إلى هذه القوائم الأربع، هناك الإيضاحات المرفقة بالقوائم المالية، التي تعتبر جزءاً لا يتجزأ من القوائم المالية الأربع.
3 ـ قائمة الدخل تظهر نتائج أعمال المنشأة خلال الفترة المالية المنتهية، إيراداتها وتكاليف الحصول على تلك الإيرادات، المصروفات البيعية والإدارية، الإيرادات والمصروفات والأرباح والخسائر من خارج النشاط، وصافي الربح وربح السهم.
4 ـ قائمة المركز المالي تظهر ما لدى الشركة من موارد وما عليها من التزامات تجاه تلك الموارد في نهاية الفترة، الأصول من نقدية وحسابات عملاء ومخزون وآلات ومعدات واستثمارات، المطلوبات من حسابات موردين وقروض وتسهيلات، حقوق الملاك من رأسمال وأرباح غير موزعة واحتياطيات أخرى.
5 ـ قائمة التدفقات النقدية تظهر مصادر واستخدامات النقدية خلال الفترة المنتهية على أساس الأنشطة التالية، الأنشطة التشغيلية، الأنشطة الاستثمارية، الأنشطة التمويلية، تشرح هذه القائمة كيف تغير رصيد النقدية من بداية الفترة إلى نهايتها، الرقم النهائي في هذه القائمة يطابق رصيد النقدية في قائمة المركز المالي، هذه القائمة تظهر قدرة الشركة على توليد النقدية على الأساس النقدي وليس على أساس الاستحقاق، ويعتمد على هذه القائمة كثيراً في تقييم المنشآت واحتساب التدفقات النقدية الحرة.
6 ـ قائمة التغيرات في حقوق الملاك تظهر حقوق ملاك المنشأة في بداية الفترة المالية ونهايتها وأي تغيرات عليها نتيجة أعمال الشركة ونتائج تلك الأعمال، التغيرات على رأس المال من زيادة وتخفيض، الاحتياطيات النظامية والأخرى والتغيرات فيها، الأرباح غير الموزعة والتوزيعات وكذلك صافي ربح الفترة، تتطابق الأرقام النهائية في هذه القائمة مع أرقام حقوق الملاك الواردة في قائمة المركز المالي كما في نهاية الفترة.
7 ـ الإيضاحات المرفقة بالقوائم المالية تعتبر جزءاً مهماً من القوائم المالية بسبب احتوائها على تفاصيل لأرقام تظهر بشكل إجمالي في القوائم المالية، من أهم الإيضاحات المفصح عنها وفق مبدأ الإفصاح العام، طبيعة النشاط، السياسات المحاسبية هي الطرق والسياسات المحاسبية التي تستخدمها المنشأة، التقديرات المحاسبية، المكاسب والخسائر المحتملة، الأحداث اللاحقة، والارتباطات.
8 ـ علاقة القوائم الأربع بعضها ببعض، قائمة الدخل تظهر نتائج الأعمال باستخدام الموارد ومصادر التمويل المبينة في قائمة المركز المالي في بداية الفترة، نتيجة الأعمال خلال الفترة تؤدي إلى تغيير في الموارد ومصادر التمويل, وبالتالي تغير في بيانات قائمة المركز المالي في نهاية الفترة، وبالتالي فإنه يمكن القول عموماً إنه بين قائمة المركز المالي في بداية الفترة وفي نهاية الفترة تغيرات تشرحها قائمة الدخل لتلك الفترة، مثال رصيد النقدية وحسابات العملاء (المركز المالي) تتغير بشكل أساسي بسبب المبيعات النقدية والآجلة (قائمة الدخل)، بعض عناصر قائمة المركز المالي تتغير بسبب تغير عناصر أخرى في القائمة نفسها مثل سداد الديون نقداً، بعض عناصر قائمة المركز المالي تتحول إلى قوائم الدخل لفترات مختلفة مثل استهلاك الأصول الثابتة، قائمة التدفقات النقدية تشرح كيف تغير رصيد النقدية من بداية الفترة إلى نهايتها، قائمة التدفقات النقدية تحول الربح وفق أساس الاستحقاق إلى الربح وفق الأساس النقدي، قائمة التغيرات في حقوق الملاك تفصل وتوضح التغير على حقوق الملاك المبين في قائمة المركز المالي.
9 ـ تعتبر القوائم المالية أساس التحليل المالي (سواء أساسيا أو فنيا)، يقوم التحليل المالي على أساس ربط عناصر القوائم المالية بعضها ببعض أو بأرقام أخرى، مقارنة بما هو عليه الحال في الفترات السابقة للمنشأة نفسها أو مقارنة بمنشآت أخرى مشابهة أو متوسط الصناعة التي تنتمي إليها. من أهم أساليب التحليل المالي هو التحليل باستخدام النسب Ratio Analysis، النسبة المستخرجة أياً كانت، لا تعني شيئاً ما لم تقارن بنسبة أخرى (فترات سابقة أو منشآت أخرى). والله أعلم