مفهوم التنمية المستدامة أو ( المستمرة ) [Sustainable Development]
يعتمد بشكل أساسي علي ثلاثة عوامل أساسية هي :-
1- مشاركة أفراد المجتمع المحلي في التخطيط والتنفيذ والإدارة للمشروعات التنموية .
2- تنفيذ مشروعات تنموية طبقاً للاحتياجات الحقيقية النابعة من أفراد المجتمع .
3- ضرورة مشاركة المجتمع المحلي في توفير النصيب الأكبر من التمويل المطلوب للمشروعات التنموية .
ونتيجة لذلك ولأهمية عملية التنمية المستمرة ظهرت الضرورة لوجود الجمعيات الأهلية في المجتمع لحشد وتعبئة جهود أفراد المجتمع لحثهم علي المشاركة في عملية التنمية ومساعدة أنفسهم علي النمو بمجتمعهم .
مبادئ التنمية المستدامة (المستمرة)
1- المشاركة مع المجتمع وذلك لإشعار كا من المستفيدين والقائمين علي عملية التنمية بأن كل منهما يكمل دور الأخر.
2- المسئولية المشتركة بين القائمين علي عملية التنمية وأفراد المجتمع عن نجاح أو فشل جهود التنمية
3- تنمية الموارد البشرية والمالية اللازمة للحفاظ علي خطوات التنمية داخل المجتمع حتى بعد انتهاء فترة المشروعات التنموية ذات الأهداف المحددة بوقت معين .
4- اللامركزية بحيث تكون عملية اتخاذ القرارات بالاشتراك مع أفراد المجتمع .
5- الاحترام المتبادل لوجهات النظر المختلفة بين القائمين علي عملية التنمية وأفراد المجتمع .
6- التأثير الإيجابي طويل المدى علي المجتمع وأفراده وليس التأثير المؤقت .


وضمان استمرارية عملية التنمية في المجتمع يعتمد علي الآتي :-
1- توفير الكادر الإداري الناجح الذي لديه القدرة علي إدارة مشروعات التنمية بكفاءة من داخل أفراد المجتمع أنفسهم .
2- توفير الدعم المالي الذي يساهم في استمرارية المشروعات التنموية .
3- قبول المجتمع لعملية التنمية من خلال مشاركتهم في تخطيط وتنفيذ وإدارة المشروعات التنموية وإحساسهم بملكية تلك المشروعات .
4- خلق علاقة جيدة مع الجهات الحكومية من خلال التأكيد علي أهمية دور الجمعيات الأهلية الذي يكمل دور الجهات الحكومية في عملية التنمية .