1- قروض طويلة الأجل Debentures – بسبب كون القروض طويلة الأجل ديْناً غير مضمون (ليس لها ضمانات إضافية) ، فإنه يمكن إصدارها فقط بواسطة شركات كبيرة قوية مالياً ذات إئتمانات متميزة عالية المنزلة .


2- قروض طويلة الأجل ثانوية Subordinated Debentures – تكون مطالبات حاملي هذه السندات تابعة لتلك السندات التي يمتلكها صاحب الديْن الأساسي. ويتم توضيح الديْن – الذي له مطالبة سابقة عن القروض طويلة الأجل الثانوية – في وثيقة السند الرسمية – وعلى نحو نموذجي ، إذا وُجدت سيولة بالشركة ، فإنه يتم دفع القروض طويلة الأجل الثانوية بعد الديْن قصير الأجل .


3- سندات الرهن Mortgage Bonds – هذه سندات يتم ضمانها بأصول حقيقية وتتطلب دفعاً دورياً . والمطلب الأول للرهن (الرهن الأقدم) يجب الوفاء قبل عمل توزيع إلى المطلب الثاني للرهن (الرهن الأحدث). وقد يوجد عدة رهونات لنفس الملكية. والرهن هو قرض طويل الأجل مضمون قد يمنح للشركة من مستثمرين خاصين ومؤسسات مانحة للقروض . ويوجد نوعان من الرهونات ، رهن ذو نهاية مغلقة ، ورهن ذو نهاية مفتوحة . ومع رهن النهاية المغلقة ، لا تستطيع الشركة إصدار دينْاً إضافياً بنفس الأسبقية في مقابل الملكية ، بينما مع رهن النهاية المفتوحة فإنه يسمح للشركة بإصدار سندات رهن أولى إضافية في مقابل الملكية .


4- سندات مقيَّدة بضمانات إضافية Collateral Trust Bands- والضمان الإضافي لهذه السندات هو الإستثمارات الآمنة للشركة في شركات أخرى (سندات أو سهم) ، والتي يلتزم بها وصيُُ أو قيِّم لأغراض الحماية .


5- سندات القرض القابلة للتحويل Convertible Bands – قد يتم تحويل هذه السندات إلى أسهم في تاريخ لاحق قائم على نسبة تحويل معيَّنة . وعلى نحو نموذجي يتم إصدار سندات القرض القابلة للتحويل في شكل قروض طويلة الأجل ثانوية . وسندات القرض القابلة للتحويل تكون أكثر تسويقاً ، وعلى نحو نموذجي يتم إصدارها بعائد منخفض من السندات المنطقية ، بسبب أنها تسمح بالتحويل إلى السهم العادي وبطبيعة الحال ، إذا ما تم تحويل السندات إلى أسهم ، فإن القرض لن يتم دفعه ثانية . وسند القرض القابل للتحويل هو ظاهرياً ضمان رأس المال لأن القيمة السوقية مرتبطة بقيمته إذا ما تم تحويله إلى أسهم بدلاً من سندات .


6- سندات الدخل (الأرباح والخسائر) Income Bonds – وتدفع هذه السندات فائدة فقط إذا كانت الشركة تحقق ربحاً. وقد تكون الفائدة مجمَّعة ، وفي هذه الحالة فهي تتراكم بصرف النظر عن المكتسبات (الإيرادات والأرباح) ولا بد من دفعها فيما بعد حين توفُّر المكتسبات الكافية ، وقد تكون هذه الفائدة غير مجمَّعة . وسندات الدخل تكون مناسبة للشركات ذات استثمارات رأس المال الثابتة الكبيرة وذات التغيرات الكبيرة في المكتسبات أو للشركات الناشئة والتي تتوقع مكتسبات منخفضة في سنواتها الأولى .


7- سندات الضمان Guarantee Bonds - وهي ديون يتم إصدارها بواسطة إحدى المجموعات وضمانها بواسطة مجموعة أخرى .


8- سندات مُتسلْسِلة (طويلة الأجل) Serial Bonds - وهي السندات يتم إصدارها بتواريخ استحقاق ديْن متاحة . وعندما يتم إصدار سندات متسلسلة ، يتم إعداد جدول يوضِّح العائدات ، ومعدَّلات الفائدة ، وأسعار كلٍ استحقاق ديْن . ويقدَّر معدَّل الفائدة على أساس استحقاق الديْن الأقصر حيث توجد ريبة أقل حول المستقبل القريب .


9- سندات ذات خصم متقلِّب من سعر السند الإسمي Deep Discount Bonds – هذه السندات لها معدَّلات فائدة منخفضة جداً ولذا فإنه يتم إصدارها بخصومات ضخمة من القيمة الإسمية . ويأتي العائد إلى حامل السند أساساً من تقدير السعر بدلاً من مدفوعات الفائدة . وتكون السندات متقلِّبة في السعر .


10- سندات قرض بدون قسيمة (كوبون) Zero Coupon Bonds – هذه السندات لا تدفع فائدة ، ويكون العائد بالنسبة إلى حامل السهم في شكل تقدير في السعر . وقد يتاح لسندات القرض بدون كوبون معدلات فائدة أقل (وسندات ذات خصم متقلِّب من سعر السند الاسمي) لأنه لا يمكن إستردادها .


11- سندات ذات عائد متغيِّرVariable-Rate Bonds – يتم ضبط معدلات الفائدة عن السندات بصفة دورية بحيث تعكس التغيرات في ظروف سوق المال (مثلاً ، معدل فائدة أوَّلي). وتعتبر هذه السندات رائجة عندما تكون معدلات الفائدة المستقبلية والتضخم غير مؤكَّدة .


12- سندات أوروبية Euro bonds – يتم إصدار سندات أوروبية خارج الدولة ويكون تخصيص السندات بالعملة المتداولة لهذه الدولة .