تعيش بيئة الأعمال الحالية عصراً يتميز بالتغيرات والتطورات المتلاحقة فى جميع المجالات سواء الاقتصادية أو التكنولوجية أو الاجتماعية. وقد أصبحت هذه التطورات مناخاً يفرض نفسه على جميع المنشآت بمختلف أنواعها لتسعى دائماً ليس فقط لمجرد نجاحها، وإنما للتطوير والتحسين المستمر لأدائها والوصول به إلى درجة "التميز" أو "التفوق". ومن أهم الأساليب التى برزت حديثاً لتساعد المنشآت فى الوصول إلى غايتها المنشودة من التفوق أسلوب "سيجما ستة" "Six Sigma"، حيث احتل هذا الأسلوب مكان الصدارة في مساعدة المنشاَت على تحسين أدائها والسعي المستمر لكسب رضاء العملاء، والتحرك نحو إنتاج منتجات أو خدمات قريبة من التميز والكمال ، مما ينعكس على تحسين ربحيتها وتدعيم قدرتها التنافسية.