1- ايه الفرق بين الميزانية والمركز المالي ؟؟؟

طبعا سؤال سهل .. مش كده

المركز المالي : هو قائمة توضح أصول وخصوم المنشأة ... يعني حقوق والتزامات المنشأة ... يعني ايه اللي للمنشأة وإيه اللي عليها ... في أي يوم في السنة .

يعني في أي يوم نجي نروح عاملين موقف للمنشأة عارفين ايه اللي ليها وايه اللي عليها ونحطه في صورة قائمة تبقى دي اسمها المركز المالي.

2- طب ايه هي الميزانية العمومية ؟

هي : مركز مالي .....
ايه مركز مالي ... يعني أصول وخصوم المنشأة ... حقوق والتزمات المنشأة

طب ايه الفرق ؟ الفرق ان الميزانية العمومية هي مركز مالي للمنشأة في نهاية السنة المالية. يعني في نهاية السنة المالية في آخر يوم في 31/12/2006 مثلا بنعرف حقوق والتزامات المنشأة فتبقى اسمها الميزانية العمومية

3-ايه الفرق بين الميزانية والموازنة ؟؟؟

الميزانية العمومية : هي زي ما قلنا عبارة عن قائمة توضح أصول وخصوم المنشأة ... حقوق والتزمات المنشأة في نهاية السنة المالية وبتكون معها الحسابات الختامية ( حـ / المتاجرة وحـ/ الأرباح والخسائر ) اللي بيوضحوا نتيجة نشاط المنشأة من ربح أو خسارة عن الفترة المالية السابقة .

يعني ايه ؟؟! يعني ان الحسابات الختامية هي اللي بتوضح مصروفات السنة اللي فاتت الفعلية وايرادات السنة اللي فاتت الفعلية لكن الميزانية العمومية توضح حقوق والتزامات المنشأة في نهاية السنة .

4- طب ايه هي الموازنة ؟؟؟

الموازنة التقديرية : هي عبارة عن تقدير لايرادات ومصروفات المنشأة للسنة القادمة أو لعدة سنوات قادمة.



5- ايه الفرق بين المصروفات الايرادية والمصروفات الرأسمالية ؟؟؟


أولا نحب نعرف ايه هو المصروف :

هو عبارة عن نفقة ( يعني --> فلوس بادفعها ) في سبيل الحصول على ايراد.

يعني بادفع مثلا ايجار للمحل ... ليه ؟؟ علشان أبيع منه واحصل على الايراد.
بادفع مثلا أجور ومرتبات للعاملين ... ليه ؟؟ علشان ينتجوا واحصل على الايراد.

يبقى المصروف بادفعه في سبيل الحصول على الايراد.

المصروف الايرادية : هو مصروف يحقق الايراد في نفس السنة المالية .

المصروف الرأسمالي : هو مصروف يحقق الايراد في عدة فترات مالية ويؤدي إلى زيادة الطاقة الانتاجية للمنشأة .

يعني مثلا : مصروف الأجور والمرتبات بتدفع كل شهر عن عمل الموظفين عن الشهر يعني كل شهر بيأخدو مرتباتهم فيها بيدخلوا للمنشأة ايراد في نفس الشهر ..... يبقى مصروف الأجور والمرتبات مصروف ايرادي .

ومثلا : م الدعاية والإعلان ... الشركة مثلا عملت حملة اعلانية ضخمة استفادت بها المنشأة على كذا سنة .. يعني ساعدت على تحقيق الايرادات خلال عدة سنوات ... يبقى المصروف ده مصروف رأسمالي .

مثال تاني :-

مصروف الصيانة ... عملنا صيانة للآلات والمعدات للمنشأة علشان ترجع تنتج تاني يبقى المصروف ده مصروف إيرادي .

طب لوجينا عملنا صيانة للألات مش علشان ترجع تشتغل تاني بس ولكن تزيد طاقتها الانتاجية ... يعني بدل ما تنتج مثلا عشر وحدات خليناها تنتج 15 وحدة يعن زودنا كفائتها الانتاجية والزيادة دي مش هتكون في أول سنة بس ؟؟ لا طبعا ... في السنين المتتالية اللي بعديها . يبقى المصروف ده في هذه الحالة مصروف رأسمالي.


6- ما الفرق بين المخصص والاحتياطي ؟؟

أولا : نحب نقول لكم على حاجة الأول ...

أي منشأة صاحبها بيعملها علشان يكسب من ورائها أرباح يستفيد بيها .... وعلشان صاحب المنشأة أو الشركة مش يفضل يسحب فلوس من الشركة لحد ما تتعدى رأس ماله ... حددنا في المحاسب جزء أو ( حساب بمعنى المحاسبين ) هو ده بس اللي يسحب منه .... لأن بعد كده هيبدأ يستهلك رأسماله في الشركة .... وطبعا لو فضل على الحالة دي (( يعني يسحب من رأسماله )) هيفاجأ إن الشركة مش بتاعته بقت بتاعة الدائنين اللي عاوزين حقوقهم .... وبالتالي هيعلن افلاسه.

علشان كده قلنا لازم نخلي حساب خاص للأرباح هو بس اللي يتسحب منه الفلوس .

يعني ممكن نعرف الأرباح : على أنها الزيادة في حقوق الملكية لأصحاب المنشأة .
وأيضا ممكن نعرف الخسائر : على أنها النقص في حقوق الملكية لأصحاب المنشأ’ة.

نرجع لموضوعنا ... الفرق بين المخصص والاحتياطي

المخصص والاحتياطي ... الاثنين مبلغ يستقطع من الربح لمواجهة خسارة متوقعة .

واحنا طبعا عارفين مبدأ الحيطة والحذر : اللي هو إنه ينبغي على الشركة تحطاط لكل خسارة متوقعة وتحذر من كل إيراد غير محقق.

الفرق إن المخصص بيتم تكوينه في حالة تحقق ربح أو تحقق خسارة يعني جبري ( فرضته مبادئ ومعايير المحاسبة ).
لكن الاحتياطي لا يتم تكوينة إلا في حالة وجود أرباح فقط وبيكون اختياري على المنشأة ( إلا البنوك وشركات التأمين).

فرق تاني إن المخصص بيكون لمواجهةخسارة حقيقة أو متوقعة بنسبة كبيرة ( مثل مخصص الاهلاك ).
أما الاحتياطي بيكون لمواجهة خسارة متوقعة ولكن احتمال وقوعها ضئيل (مثل مخصص ارتفاع أسعار الأصول الثابتة ) يعني بيكون لتدعيم المركز المالي.

7- ما هو الحساب الذي لا يظهر ضمن ميزان المراجعة ؟؟

الله ... يا سلام ... سؤال سهل جدا ....

أولا : لازم نعرف الحسابات اللي بتظهر في ميزان المراجعة بتظهر ليه ؟؟! لأن ميزان المرجعة محصلة وملخص لعمليات سابقة عليه هي مراحل نظام المحاسبة اللي هي :-

تجميع الأحداث المالي ---------> تسجيل الأحداث المالية في قيود يومية --------> تبويب الأحداث المالي في حـ/ الأستاذ ------------> تليخص اعمليات السابقة في ميزان المراجعة

8- طب ايه هو الحساب أو البند الذي لا يمر بكل هذه المراحل .... ؟؟؟

بضاعة آخر المدة .... لأنها تكون نتيجة جرد وليس نتيجة قيد يومية ، يعني بيتم جرد البضاعة وتقييمها ثم وضع قيمتها مرة دائن في حـ/ المتاجرة ومرة مدينة في الميزانية العمومية تحت بند الأصول المتداولة
9- إيه الفرق بين الكمبيالة والسند الاذني ؟؟


أولا : الكمبيالة والسند الاذني بيطلق عليهما الأوراق التجارية ... وهما وسيلة من وسائل الائتمان التجاري ....

حاسب ... حاسب ياعم أنت ايه الكلام الكبير ده ... وحده وحده علينا ... ايه الائتمان التجاري ده ؟؟؟

الائتمان التجاري ده : عبارة عن تأخير دفع ثمن البضاعة المشتراة وذلك لحد الحال ما يتحسن الحال ... يستفيد بها التجار المشترين في توفير سيولة لوقت مؤقت ... ويستفيد بها التجار البائعين في جذب المشترين وترويج بضاعتهم .

طب ايه الفرق بين الكمبيالة والسند الاذني ؟
الكمبيالة عبارة عن أمر كتابي يصدر من الدائن إلى المدين بطلب فيه دفع مبلغ معين إلى الدائن أو إلى شخص ثالث المستفيد وذلك فور الاطلاع عليها أو في تاريخ معين ... يعني .....

حسين اشترى بضاعة من محمد بالأجل
يبقى حسين مدين ومحمد دائن
يجي محمد يقول لحسين اكتب لي كمبيالة مقابل البضاعة
عبارة عن ايه الكمبيالة محمد يأمر حسين بأنه يدفع مبلغ الكمبيالة في تاريخ معين ويمضي عليها حسين انه موافق على الدفع ..
محمد بقى ممكن يأخذ هو الفلوس دي .... أو ممكن يبقى هو مدين لشخص ثالث عبد الله مثلا فيروح كاتب اسم عبد الله على الكمبيالة ويروح عبد الله لحسين علشان ياخد فلوسه منه .

يبقى الكمبيالة ليها ثلاث أطراف
1- حسين المدين ( المسحوب عليها ) هو اللي هيدفع الفلوس لأي حد يجيب له الكمبيالة
2- محمد الدائن) الساحب ) هو ده الدائن الأول لحسين اللي حرر الكمبيالة مع حسين
3- عبد الله الدائن لمحمد ( المستفيد ) وهو اللي هيقبض الفلوس من حسين

ملحوظة ::
ممكن محمد يكون هو المستفيد يعني ممكن يقبض هو الفلوس بتعاته على طول من حسين
وممكن عبد الله يكتب اسم شخص رابع دائن لعبد الله وهو اللي يروح يصرف الفلوس من حسين وهكذا....

السند الاذني : هو تعهد كتابي يتعهد فيه المدين بدفع مبلغ معين للدائن في تاريخ محدد.

يعني يتعهد حسين المدين ( المسحوب عليه ) بدفع مبلغ لمحمد الدائن الأصلي لحسين ( المستفيد ) في تاريخ معين.
يبقى الفرق إن أطراف الكمبيالة ثلاثة والسند الاذني اثنين فقط

10-إيه الفرق بين أوراق القبض وأوراق الدفع ؟؟

أوراق القبض وأوراق الدفع يطلق عليها الأوراق التجارية ... وهي الكمبيالة والسند الاذني...

بس الفرق إنه لما يكون المسحوب عليه في الكمبيالة والسند الاذني هو الشركة أو المنشأة تبقى دي أوراق دفع تظهر ضمن الخصوم المتداولة في قائمة المركز المالي أو الميزانية

أما لو كان المستفيد من الكمبيالة والسند الاذني الشركة أو المنشأة تبقى دي أوراق قبض بتظهر ضمن الأصول المتداولة في قائمة المركز المالي أو الميزانية

يعني لو هنقبض من الورقة التجارية تبقى أوراق قبض لكن لو هندفع تبقى أوراق دفع

11- ايه الفرق بين أوراق القبض وبين الأوراق المالية ؟؟؟

علشان يكون في العلم أوراق القبض والأوراق المالية هي من الأصول المتداولة

أوراق القبض زي ما عرفنا هي الكمبيالة أو السند الاذني اللي بيكون المستفيد فيها هي الشركة أو المنشأة

لكن الأوراق المالية هي الأسهم والسندات اللي بتشتريها المنشأة علشان تأخذ عائد من ورائها .-


12- هل المبيعات مدينة أم دائنة ؟؟؟

أولا ما هي أنواع الحسابات ؟؟

أنواع الحسابات هي :-

-->
حسابات حقيقية : وهي الحسابات التي تعبر عن شي حقيقي يمكن جرده ويمكن التصرف فيه - بالبيع مثلا - وهي مثل ( الأصول الثابتة )( مخزون البضائع )( الأوراق التجارية والمالية )( النقدية بالصندوق والبنوك )

--> حسابات شخصية : وهي المتعلقة بالأشخاص ، والأشخاص نوعين شخص حقيقي مثل ( محمد ، علي ، حسين ، ..... وهكذا ) وشخص معنوي مثل ( شركة .... ، مصلحة ..... ، مؤسسة .... ، ..... وهكذا.

-->
حسابات وهمية أو أسمية : وهي عكس الحقيقية أي لا يمكن جردها ولا يمكن التصرف فيها لا بالبيع أو بالشراء. وهي مثل ( المصروفات والإيرادات ) فمثلا حـ/ الايجار هل يمكن عده أو جرده هل يمكن أن أبيع شوية أيجار . ، وأيضا مثل ( الخسائر والأرباح ) هل يمكن عد أو جرد الخسائر أو الأرباح لا يمكن طبعا . وأيضا مثل ( المشتريات والمبيعات).

ايه لا استنى لحظة ... ازاي المشتريات والمبيعات لا يمكن جردها ؟؟؟ هي مش بضاعة ؟؟!!
لا .. لا ... حـ/ المشتريات وحـ/ المبيعات مش بضاعة هي عبارة عن قيم للبضاعة والدليل ان احنا مش خليناهم في حساب واحد لأن المشتريات بسعر التكلفة والمبيعات بسعر البيع فلا يمكن أن يوضوعوا في حساب واحد وبالتالي فحـ/ المشتريات هي عبارة عن حساب أسمي فقط تم عمله لمعرفة قيمة البضاعة المشتراه بسعر الشراء أو التكلفة ، وحـ/ المبيعات عبارة عن حساب أسمي فقط تم عمله لمعرفة قيمة البضاعة المباعة بسعر البيع ، فالحسابين لا يعبران عن شيء حقيقي

نرجع لسؤالنا ما هو الحساب المدين من الدائن؟

** جميع الحسابات الحقيقية مدينة
** أما الحسابات الشخصية فهي مدينة لو أخذت ودائنة لو أعطت يعني بالبلدي لو واحد أخذ منك فلوس هيبقى ايه ؟؟ ... طبعا مدين ، ولو واحد أعطاك فلوس هيبقى ايه ؟؟؟.... طبعا دائن
** أما الحسابات الوهمية أو الأسمية
بالنسبة للمصروفات والخسائر والمشتريات كلها مدينة
وبالنسبة للإيرادات والأرباح والمبيعات كلها دائنة

13- عرف الدورة المستندية وأعطي مثلا منها ؟؟؟


الدورة المستندية : من أسمها كده نعرف إن هي بتتكلم عن حركة المستندات داخل الشركة . وكون ان هي دورة لان حركتها داخل أي منشأة تتابع دورة الفلوس والأموال داخل الشركة

يعني ايه ياعم أنت ...
يعني أنا لم أدفع فلوس علشان أشتري بضاعة وأدفع مصروفات وبعدين أبدأ أبيع وأستلم فلوس البيع علشان تبدأ تاني عملية اني أدفع فلوس وأشتري بضاعة ...... وهكذا

جميع المستندات التي تدل على إثبات جميع هذه الحركات تسمى بالدورة المستندية
وهي عبارة عن ايه :-

--->
عند دفع الفلوس يتم تحرير إيصال صرف نقدية معتمد من المدير المالي والمدير العام للشركة ويوقع مستلم الفلوس على الإيصال
---> عند شراء بضاعة فهناك فاتورة مشتريات بقيمة هذه البضاعة وإذن إضافة بالمخازن لإثبات استلام البضاعة ووضعها داخل مخازن الشركة ومتنسوش التوقيع والاعتماد من مدير المشتريات والمدير العام
---> عند بيع البضاعة هناك فاتورة مبيعات من الشركة للعميل وكمان إذن صرف من المخازن يثبت أن البضاعة تم صرفها والعميل وقع على أنه استلمها
---> عند استلام فلوس من أحد العملاء أو من المبيعات النقدية يتم تحرير إيصال استلام نقدية ويوقع عليه أمين الخزينة .