قال المهندس شريف إسماعيل وزير البترول، إن أزمة استيراد الغاز الطبيعى فى مصر ستستمر 3 أو 4 سنوات على الأقل، وذلك وفقا للمعطيات المتوافرة حاليا فى السوق المصرى.

وأضاف إسماعيل، خلال اجتماع غرفة التجارة الأمريكية مساء اليوم، أن المركب التى ستتولى تحويل الغاز المسال للاستخدام المحلى ستصل إلى مصر فى يوليو المقبل، مؤكدا أن الوزارة تعمل فى الوقت الحالى على توقيع عدد من الاتفاقيات مع الشركاء الأجانب لزيادة الإنتاج المحلى من المنتجات البترولية.

من جانبه قال أنيس إكلمندوس، رئيس الغرفة الأمريكية، إن مصر على وشك أن تشهد أزمة كبيرة فى الطاقة، وهو ما يستوجب البحث عن حلول غير تقليدية لمواجهة هذه الأزمة.