اختيار الطريقةإن القدرة على اختيار الطريقة التي نشعر أو نستجيب بها تجاه موقف ما لهي إحدى الهبات المدهشة التي منحها الله لنا كبشر. إن معظم الحيوانات الأخرى لا تستطيع سوى أن تستجيب فقط ـــ أما نحن فنستطيع أن نتفكر، والمأساة هي أننا لا نفعل ذلك في غالب الأحيان.إن فيلمي المفضل يدعى "The Castle أو القلعة" وهو فيلم أسترالي كوميدي يحكي قصة أسرة تواجه خطر بيع منزلهم (قلعتهم) بشكل إجباري لأن السلطات الحكومية تخطط لاستغلال هذه المساحة من أجل توسعة مساحة المطار المحلي.والمشهد الافتتاحي للفيلم عبارة عن حوار فردي على لسان الابن الأصغر ــ "دايل" حيث يقوم فيه بوصف منزل العائلة وكل فرد من أفرادها، ولو أردت أن أختار مثالاً رائعاً على الخيار الإيجابي، لاخترت وصف ذلك الشباب الصغير لحياة عائلته، وإليكم الجزء المفضل لديّ:"إن منزلنا مجاور للمطار تماماً، وهو أمر مناسب جداً لو أننا قررنا أن نسافر إلى مكان ما في أحد الأيام. (إن منزلنا يرتج كلما حلقت الطائرات النفاثة من فوقه) مازال أبي غير مصدق أنه قد استطاع أن يشتري هذا المنزل بمثل هذا الثمن الزهيد، فثمنه اليوم يكاد يعادل نفس الثمن الذي دفعه أبي يوم اشتراه".ربما تجادل وتقول إنهم قوم في غاية السذاجة؛ وأنهم بحاجة إلى أن يكونوا أكثر ذكاءً، ولكن الحقيقة هي أنهم قد اختاروا أن يروا الجانب الإيجابي في كل موقف. فأي خيارات أفضل كنت لتتخذها أنت؟اتخاذ القرارات الأفضل
إذا كنت عالقاً في زحام مرور، فهل بإمكانك أن ترى في هذا الموقف فرصة لممارسة بعض تمارين التنفس؟ فهو خيار أفضل صحياً؛ وذلك لأنك لا تستطيع التحكم في المرور ولكنك تستطيع مساعدة نفسك على عيش حياة أكثر صحة.عندما تمطر السماء، هل تختار أن تفكر في الأرض الخضراء اللطيفة التي نعيش عليها أم لا تشعر بالانزعاج بسبب التعطل المؤقت لمصالحك؟إذا لم تسر الأمور حسب هواك، فهل تشكر الله وتؤمن بأنه يدخر لك شيئاً أفضل وأكبر في المستقبل؟عندما تفشل في تحقيق شيء ما، فهل تلطم صدرك وتشد شعرك حزناً وغضباً أم تتراجع خطوة للوراء وتفكر في نفسك: "ما لذي تعلمته من هذا الفشل؟".تدرب على اتخاذ هذه الخيارات الإيجابية البسيطة كل يوم حتى تصبح جزءاً من شخصيتك الجديدة الأكثر إيجابية.نصيحة رائعة
ابدأ في التعامل مع الطقس بإيجابية. أنت لا تستطيع التحكم فيه، ولهذا، ومهما ساءت حالة الطقس، ابحث عن الجوانب الإيجابية فيما يتعلق بالمطر أو الريح أو الشمس أو الثلوج أو مظهر آخر من مظاهرات الطقس، اعثر على سبب يشعرك بالإثارة تجاه الطقس الحالي واستفد منه خير استفادة."قال إيور بعبوس: "إن الثلج لا يزال يتساقط، والجو قارس البرودة بالفعل". فسأله صديقه: "أهو كذلك حقاً؟" فرد إيور: "نعم هو كذلك"، ثم أضاف وقد تهلل وجهه قليلاً: "لكننا لم نتعرض لأي هزة أرضية مؤخراً"."إيه. إيه. ميلن"روائي إنجليزي